مقالات

مروان حبش: حرب حزيران 1967 .. الاعتداءات الإسرائيلية على الحدود

 
 
 

مروان حبش: حرب حزيران 1967 .. الاعتداءات الإسرائيلية على الحدودمروان حبش– التاريخ السوري المعاصر

عزز وصول البعث إلى السلطة في سورية، ما عُرف بـ “المرض السوري”،  أي قصف المواقع  العسكرية الصهيونية وتهديد المستوطنات، الذي أصاب الكثير من كبار ضباط الجيش “الإسرائيلي” الذين كانوا مصممين على العدوان.

  وعندما دخل المشروع العربي للتحويل مراحله التنفيذية، لجأ الكيان الصهيوني في الأعوام  1964 ـ 1965 على التوالي إلى أعمال القصف الجوي لمنشآت المشروع وآلياته في الجولان بقصد تعطيله واستحالة تنفيذه.

    بدأ التوتر الشديد وساد على الحدود السورية والأردنية مع فلسطين المحتلة مناخ ملتهب، ومنذ شهري تموز وآب 1966 كثرت الاعتداءات “الإسرائيلية”  على سورية، وتعددت الاشتباكات المسلحة، ففي يوم 14 تموز 1966 قام سلاح الجو “الإسرائيلي” بهجوم كبير ضد منشآت ومعدات تحويل المياه، ودارت معركة جوية بين سلاح الجو السوري والسلاح الجوي الصهيوني فوق مواقع التحويل، وتجددت المعارك الجوية في 15 آب، ورافقتها اشتباكات برية.

   وفي 14 تشرين الأول ناقش مجلس الأمن الدولي شكوى تقدم بها الكيان الصهيوني ضد سورية، وكانت تلك الشكوى غطاء لعدوان جديد يخطط له الصهاينة.

   وفي 13تشرين الثاني تذرعت حكومة الكيان الصهيوني بمقتل ثلاثة من جنودهم في حادث انفجار لغم على خطوط الهدنة باتجاه وادي عربة، وقامت بهجوم كبير على قرية السموع الأردنية في منطقة الخليل، ارتكب فيه جيش الصهاينة، بما عرف عنه من وحشية، قتلاً للسكان وتدميراً للمنازل، وعلى أثر ذلك عمّت المظاهرات في الضفة الغربية ضد حكومة الأردن التي لم تتخذ أي إجراء لحماية مواطنيها.

   وفي التوازي مع هذه الاستفزازات، بدأ من كان يُطلق عليهم عرب أميركا، بتنفيذ دورهم في الخطة، وأورد محمد حسنين هيكل: (وقد كثّف خصوم مصر السياسيون في الأردن والسعودية حملاتهم ضد مصر لما اعتبروه تقاعساً من جانبها عن مساعدة الأردن في السموع، وقد وصل هؤلاء الخصوم إلى حد اتهام مصر بالخوف والجبن والتواري خلف قوات الطوارئ الدولية في سيناء، كما وصلت بهم الحال إلى اتهام الرئيس ناصر بالتواطؤ مع الصهاينة بهدف القضاء على رصيده لدى الجماهير العربية، وأمام هذه الحملات فقد كان من المستحيل سياسياً وإنسانياً على القيادة المصرية أن تقف موقف المتفرج حيال ما يجري في سورية).

   وبما أن منطقة التحويل وما يتطلبه التحويل من منشآت وآليات موجودة على الجبهة السورية، أدى ذلك إلى اشتباكات مستمرة على خطوط الهدنة، وفي فترة  الاشتباكات المتكررة هذه، وجّه الرئيس نور الدين الأتاسي بتاريخ 27 أيلول 1966، رسالة إلى الرئيس عبد الناصر، ورد فيها:

  (سيادة الرئيس، إن المسؤولية التاريخية تحتم عليّ أن أخطركم بأن المعلومات المتوافرة لدينا تجعلنا نتوقع هجوماً إسرائيلياً كبيراً في الجو في الأيام القليلة القادمة. وطبقاً لما لدينا من معلومات فان “الإسرائيليين” يريدون أن ينتهزوا فرصة إعلاننا عن استئناف خططنا لتحويل مياه الأردن كحجة لاستئناف الهجوم على مشروعات التحويل، على أن يتطور هذا الهجوم علينا إلى ضربة جوية شاملة لا تترك هدفاً داخل حدودنا إلا وقد دمرته.

   وقد قررت القيادة ضرورة التوصل إلى تنسيق كامل مع الشقيقة الكبرى الجمهورية العربية المتحدة، ونحن نقترح فتح خط لاسلكي مباشر بين قيادة الجيش في سورية وفي الجمهورية العربية المتحدة، ونرى أيضاً، ضرورة تغيير الشفرات المستعملة الآن لتأمين الاتصالات وحتى يكون في وسعنا إخطاركم دقيقة بدقيقة عن تطورات الحوادث المحتملة، ونعتقد أنه لابد للبلدين اللذين وَضَعت عليهما المقادير مسؤولية قيادة القوى التقدمية في الوطن العربي من حماية آمال الأمة وتجسيد قواها الفعالة والرادعة).

   إن الموقف الجديد للرئيس عبد الناصر حيال قيادة الحزب بعد حركة 23 شباط، سهّل حدوث انفراج تدريجي ولكنه واضح، ولقد تُوج هذا الانفراج باتفاقية الدفاع المشترك بين القطرين والتي تم التوقيع عليها في القاهرة يوم 4 تشرين الثاني (نوفمبر) 1966.

   سافر إلى القاهرة  في 30 تشرين الأول وفد من قيادة الحزب تألف من رئيس الوزراء الدكتور يوسف زعين، رئيس مكتب الأمن القومي عبد الكريم الجندي، وزير الخارجية الدكتور إبراهيم ماخوس، ورئيس الأركان العامة اللواء أحمد سويداني، وجرت محادثات مع وفد الجمهورية العربية المتحدة برئاسة الرئيس عبد الناصر وعضوية نائبي رئيس الجمهورية المشير عبد الحكيم عامر و زكريا محي الدين, رئيس الوزراء صدقي سليمان، وزير الخارجية محمود رياض، والممثل الشخصي للرئيس حسن صبري الخولي.

   طرح الوفد السوري موضوع الحرب الشعبية وضرورة تفجير طاقات الشعب العربي وتدريبه، وأبدى وفد الـ ج.ع.م رأيه بأن الموضوع ضخم وحيوي ويجب أن يدرس جيداً ويوضع له تخطيط سليم تكون احتمالات نجاحه أكثر من احتمالات خسارته، وأن مسألتي الحرب مع “إسرائيل” دون حسابات دقيقة، و التعرض للبترول، معناه الاصطدام مع أميركا.

    ونتج عن المحادثات اتفاقية للدفاع المشترك، وهي إعادة إحياء لميثاق الدفاع المشترك الذي كان قد عُقد بين البلدين سنة 1955، بصيغة تتلاءم مع التطورات التي حدثت، وورد في مقدمة الاتفاقية:

   (إن حكومتي الـ ج. ع. س والـ ج. ع. م، استجابة منهما لرغبة الشعب العربي في كل من القطرين الشقيقين، وانطلاقاً من إيمانهما المطلق بالمصير المشترك وبوحدة الأمة العربية، وتوحيداً لجهودهما في تأمين وحماية سلامتهما ومثلهما القومية، قد اتفقتا على عقد اتفاق دفاع مشترك تحقيقا لهذه الغايات).


انظر:

بطاقة مروان حبش عضو المجلس الوطني للثورة عام 1965

مرسوم منع منح امتياز استثمار الثروة المعدنية والنفطية في سورية

قانون تشكيل المجلس الوطني للثورة وتسمية أعضائه عام 1965

انظر ايضاً:

مروان حبش: نشأة وتكون حزب البعث العربي (1)

مروان حبش: عصبة العمل القومي  (2)

مروان حبش: الحزب القومي العربي (3)

مروان حبش: زكي الأرسوزي وتأسيس الحزب القومي العرب عام 1939 (4)

مروان حبش: تكون حلقة شباب البعث العربي 1942- 1943 (5)

مروان حبش: معارك حركة البعث 1943- 1947 (6)

مروان حبش: صدور جريدة البعث والمؤتمر التأسيسي عام 1947 (7)

مروان حبش: الدمج بين حزبي البعث العربي والعربي الاشتراكي (8)

مروان حبش: دمج الحزبين وزواج لم يُعمِّر (9)

مروان حبش: قضية البعث وحسني الزعيم (10)

مروان حبش: قضية الضابط داود عويس (11)

مروان حبش: قضية انسحاب جلال السيد من حزب البعث (12)

مروان حبش: البعث والقيادة القومية (13)

مروان حبش:البعث والانقلاب على نظام حكم الشيشكلي (14)

مروان حبش: البعث والانتخابات النيابية عام 1954 (15)

مروان حبش: البعث وانتخاب القوتلي لرئاسة الجمهورية عام 1955(16)

مروان حبش: السير نحو الوحدة (17)

مروان حبش: حل حزب البعث عام 1958 (18)

مروان حبش: أزمات حزب البعث بعد الوحدة (19)

مروان حبش: حل حزب البعث عام 1958 وكلمة ميشيل عفلق (20)

مروان حبش: استقالة الوزراء السوريين في عهد الوحدة (21)

مروان حبش : إنقلاب الانفصال 28 أيلول 1961 (22)

مروان حبش: إنقلاب 28 آذار 1962 (23)

مروان حبش: مؤتمر شتورا عام 1962 (24)

مروان حبش: عصيان كتلة النحلاوي العسكرية 1963 (25)

مروان حبش: انقلاب 8 آذار 1963(26)

مروان حبش: المحادثات من أجل الوحدة عام 1963 (27)

مروان حبش: ما بين اللجنة العسكرية واللواء زياد الحريري (28)

مروان حبش: حركة 23 شباط – الدواعي والأسباب – المقدمة (29)

مروان حبش: حركة 23 شباط – الحزب في السلطة (30)

مروان حبش: حركة 23 شباط.. سقوط حكم حزب البعث في العراق (31) 

مروان حبش: بعد سقوط حكم حزب البعث في العراق 1964 (32)

مروان حبش: أزمات ما بعد المؤتمر القومي السابع لحزب البعث 1964 (33)

مروان حبش: المؤتمر القومي الثامن لحزب البعث عام 1965 (34)

مروان حبش: خلاف على مفهوم ودور الحزب والسلطة عام 1965  (35)

مروان حبش: شرخ في القيادة القطرية وبين القيادتين (36)

مروان حبش: حركة 23 شباط.. انفجار الأزمة (37)

مروان حبش: حركة 23 شباط.. رؤية القيادة القطرية المؤقتة للمستقبل (38)

مروان حبش: حركة 23 شباط.. دواعي التفكير بالعمل العسكري (39)

مروان حبش: حركة 23 شباط .. انتصار منطق الحسم العسكري وتنفيذ الحركة (40)

مروان حبش: حزب البعث بعد حركة 23 شباط وحتى المؤتمر القومي التاسع (41)

مروان حبش: محاولة عصيان سليم حاطوم عام 1966 – المقدمات (42)

مروان حبش: محاولة عصيان سليم حاطوم عام 1966 – التنظيم العسكري السري (43)

مروان حبش: محاولة عصيان سليم حاطوم عام 1966 – احتجاز وفد القيادة في السويداء (44)

مروان حبش: محاولة عصيان سليم حاطوم عام 1966 – مرحلة الأردن (45)

مروان حبش: محاولة عصيان سليم حاطوم عام 1966 – تنفيذ حكم المحكمة العسكرية (46)

مروان حبش: حرب حزيران 1967 – المقدمات والوقائع .. الوضع العربي (47)

مروان حبش: حرب حزيران 1967 .. مشروعات التحويل (48)

مروان حبش: حرب حزيران 1967 .. البعث والعمل الشعبي المسلح (49)


مروان حبش: الشركة النفطية التي كانت تتدخل لإسقاط وتعيين حكومات

مروان حبش: حول اللجنة العسكرية

مروان حبش: استثمار النفط وطنياً .. بترول العرب للعرب

حزب البعث

 أحداث التاريخ السوري بحسب الأيام


 أحداث التاريخ السوري بحسب السنوات


 
 
 
سورية 1900 سورية 1901 سورية 1902 سورية 1903 سورية 1904
سورية 1905 سورية 1906 سورية 1907 سورية 1908 سورية 1909
سورية 1910 سورية 1911 سورية 1912 سورية 1913 سورية 1914
سورية 1915 سورية 1916 سورية 1917 سورية 1918 سورية 1919
سورية 1920 سورية 1921 سورية 1922 سورية 1923 سورية 1924
سورية 1925 سورية 1926 سورية 1927 سورية 1928 سورية 1929
سورية 1930 سورية 1931 سورية 1932 سورية 1933 سورية 1934
سورية 1935 سورية 1936 سورية 1937 سورية 1938 سورية 1939
سورية 1940 سورية 1941 سورية 1942 سورية 1943 سورية 1944
سورية 1945 سورية 1946 سورية 1947 سورية 1948 سورية 1949
سورية 1950 سورية 1951 سورية 1952 سورية 1953 سورية 1954
سورية 1955 سورية 1956 سورية 1957 سورية 1958 سورية 1959
سورية 1960 سورية 1961 سورية 1962 سورية 1963 سورية 1964
سورية 1965 سورية 1966 سورية 1967 سورية 1968 سورية 1969
سورية 1970 سورية 1971 سورية 1972 سورية 1973 سورية 1974
سورية 1975 سورية 1976 سورية 1977 سورية 1978 سورية 1979
سورية 1980 سورية 1981 سورية 1982 سورية 1983 سورية 1984
سورية 1985 سورية 1986 سورية 1987 سورية 1988 سورية 1989
سورية 1990 سورية 1991 سورية 1992 سورية 1993 سورية 1994
سورية 1995 سورية 1996 سورية 1997 سورية 1998 سورية 1999
سورية2000

مروان حبش

وزير وعضو قيادة قطرية سابق

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
error: محتوى محمي