وثائق وبيانات

دمشق بعد خروج جيش إبراهيم باشا (1)

الوثائق العثمانية

  •   
  •   
  •   

هاني سكرية – التاريخ السوري المعاصر

هل أصلح إبراهيم باشا حال دمشق أم خربه ؟؟

وهل يعد مافعله إبراهيم باشا مدخلا للفتنة التي وقعت فيما بعد ؟؟
لندع أهل دمشق يخبرونا عن حالهم بعد خروج جيش إبراهيم باشا من دمشق .
دعونا نلقي نظرة قريبة على دمشق ولكن قبل ما يقارب 172 عام ,

المكان دمشق ,
الزمان في 15 شوال عام 1261 هجرية الموافق ل 16 تشرين الأول عام 1845 ميلادية .
أي بعد حوالي 5 أعوام من إنقضاء الحكم المصري لبلاد الشام الذي إستمر مدة تقارب العشر سنوات من عام 1831الى عام 1840و كان الحاكم فيها هو إبراهيم باشا نائباً عن والده محمد علي باشا حاكم مصر ,
وبين يدينا الأن وثيقة موجهة لمجلس الولاية يشرح مقدمها ماهو واقع على عامة الناس من غلاء في الاسعار وانعدام وجود سعر موحد يعتمده التجار و يقوم مقدم التقرير باقتراح لائحة اسعار ليتم اعتمادها بعد موافقة المجلس والكتخدا .
وتكمن أهمية هذا الوثيقة بكونها تعطينا صورة واضحة عن الوضع المعيشي في دمشق والانفلات الحاصل فيها والناتج عن خراب أغلب قرى دمشق والغوطتين والمرجين وحوران والقلمون ووادي بردى وحمص وحماه وحوران وغيرهم وذالك بعد خروج المصريين وسوف اتناول هذا الموضوع في الوثائق القادمة .

ملاحظة *
(إستخدم الجميع اللهجة العامية الشامية في هذه الوثيقة )

تقرير جناب توفكجي باشي(1) الى المجلس ,
بحسب الامر بتسعير اصناف الخضر واللبن والفواكي بحيث انه صاير شي مغدورية على الفقرا ومن دون رابط والاسعار متروكه كلمن عمال يبيع بارادته اقتضى تسعير ذالك والراي لحضراتكم ,
بيان اسعار البلده :
(الرطل) (2)
بادنجان : الرطل ب40 باره
بادنجان افرنجي : الرطل ب 20 باره
باميه : الرطل ب 40 باره
لوبيه : الرطل ب 40 باره
كوسا : كل 40 ب 15 باره
حصرم : الرطل ب 30 باره
عنب أحمر : الرطل ب 30 باره
عنب زيني : الرطل ب 36 باره
تين بعل :الرطل ب 46 باره
تين ملكي : الرطل ب 40 باره
تين (….) غريب : الرطل ب 34 باره
لبن( شرقي) : العلبة ب 80 باره
لبن القديمية (3) والديرانية (4) : العلبة ب 70 باره
حليب المعزه : الرطل ب 50 باره
يقطين طويل : كل 10 ب 20 باره
ملوخيه المخمسه ( 100 ) ب 60 باره (لا اعلم ما المقصود بعدد 100 )
بطيخ اصفر : الرطل ب 20 باره
خيار كفرسوساني قلامي : الرطل ب 20 باره
القته : 1+ بارة
(ونشاهد الأن رد أعضاء المجلس على تقرير الاسعار)

لدى المذاكره بالمجلس نرى ان ما تلاحظ براي جناب توفكجي باشي بخصوص تسعيره المرقوم فهو مو موفق والاسعار الذي واضعها جنابه في القايمه فهي مو موفقه يقتضي السلوك على موجبه انما في حيث أن الان اول نزول الفواكي والزرزاوات(5) ولا بد بعد كم يوم ربما تتنازل اسعارها فيقتضى أن في كل عشرة ايام ينظر في اسعار الاصناف المذكورة وتتسعر على ما يرى موافقه وان يشرح هذا القرار ويعرض لسعادة كتخدا بك المحترم لكن أن وجد ذالك موافقا يصدر امره عليه للعمل بموجبه , صادقه حضرة مفتي افندي وحضرة حسيب افندي وجناب خليل بك عظم زاده وحضرة ابو السعود الغزي أفندي في 15 شوال 1261 وشرح هذا القرار باشعار لوحده .

1- تفكجي باشي = الضابط المسؤول عن الأنفار وربما يكون اصل التسمية مختلف .
2- الرطل الشامي يساوي 2 كيلو و 564غراماً،
3 – لبن القديمية وذالك نسبة لقرية القدم (القدم الشريف)
4-لبن الديرانية وذالك نسبة لقرية داريا (داريا الكبرى)
5-الزرزاوات كلمة شامية بحت وهي جمع لكلمة زرزه وتعني جرزة ومثال على ذالك جرزة البقدونس وغيرها من الحشائش ويقابلها بلهجة اغلب أهل بلاد الشام (الضمة ) .

 

للاطلاع على صورة الوثيقة بالحجم الكامل (هنا)

الوسوم

الباحث هاني سكرية

باحث في تاريخ بلاد الشام خلال الفترة العثمانية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق