شهادات ومذكرات

من مذكرات أكرم الحوراني – فرنسا تصطنع الشیخ تاج

الجزء الأول - (21)

  •   
  •   
  •   

لم تستقر الأوضاع خلال عھد الحكومات الثلاث التي كانت برئاسة الداماد أحمد نامي بك، منذ عام 1926 حتى عام 1928.

 فأرادت فرنسا اصطناع زعیم سیاسي تؤمن بواسطته الخنوع للانتداب، فلجأت لاستغلال الدين كما فعلت في المغرب العربي والجزائر وكما فعل نابلیون في مصر سابقا.

كان الشیخ بدر الدين الحسني رجل دين يبدو علیه أنه كان منقطعا للعبادة والتصوف فأغراه الفرنسیون بأن يقوم بجولة في المدن السورية مصطحبا معه ابنه الشیخ تاج الدين الحسني الذي سیكون صنیعتھم.

ولا أزال أذكر كیف خرجت حماه عن بكرة أبیھا لاستقبال الشیخ بدر الدين استقبالا يفوق الوصف، فقد كانت الانتماءات الصوفیة من أقوى المحركات الاجتماعیة في الأوساط الشعبیة التي ورثت تخلف خمسة قرون من الحكم العثماني وفي تلك الفترة ازداد عدد اللفات البیضاء على رؤوس الناس بشكل ظاھر، وجعل المشايخ أبناءھم الأطفال يتعممون بلفات بیضاء كبیرة، مما كان موضوع تندر المثقفین، حتى أن شاعرا حمصیا، وقد شھد مثل ھذا الاستقبال في بلدته، أبدع قصیدة لاذعه لا مجال لذكرھا ھنا …

وھكذا أرادت فرنسا أن تستغل العاطفة الدينیة البريئة لدى أبناء الشعب البسطاء تمھیدا لتعیین الشیخ تاج الدين الحسني رئیسا للوزراء في 15 شباط 1928 في عھد ھذه الوزارة أجرى المسیو بونسو، المفوض السامي، انتخابات لجمعیة تاسیسیة وطنیة نجح فیھا الوطنیون وسیطروا على الجمعیة التي عقدت أول اجتماع لھا في 9 حزيران 1928 ، وقد عھدت ھذه الجمعیة إلى لجنة خاصة بوضع مشروع الدستور، فوضعته وقدمته للجمعیة في 7 آب 1928 لمناقشته 74 – 73 – وإقراره، وقد اعترضت السلطة الفرنسیة على المواد: 2 112 – 110 75 – وطلبت طیھا من الدستور، فرفضت الجمعیة طیھا رفضا باتا، فأجل المفوض السامي اجتماعات الجمعیة لمدة ثلاثة أشھر ثم مددھا ثلاثة أِشھر أخرى ثم أجل اجتماعھا الى أجل غیر مسمى.

في تجھیز مكتب عنبر بدمشق

كانت إدارة العلم والتربیة تضیف صفا جديدا سنة بعد سنة، ثم توقفت عن الاضافة عند الصف الثامن فأصبحت مضطرا للانتساب الى مدرسة التجھیز في حماه أو دمشق، وكان أھلي بحالة مادية قلقة وضعیفة بعد أن تصرفوا بثمن قرية البیاضیة تسديدا للديون وتغطیة لخسارتھم في أعمال فاشلة، ومع ذلك فقد أرسلوني إلى دمشق بصحبة عمي مصطفى الذي كان يتابع دراسته في معھد الحقوق، فانتسبت لتجھیز “مكتب عنبر”(1) وھو المدرسة الثانوية الأولى في سورية منذ العھد العثماني.

سافرنا إلى دمشق بالقطار، إذ كانت واسطة السفر الوحیدة تقريبا آنذاك. كان الطريق طويلا وكانت مشاعري مضطربة جدا: إنه الاغتراب.

وكانت السنة الأولى من اغترابي عن حماه صعبة للغاية كنت مصابا بما يسمونه مرض الوطن، فكنت أشعر دائما بالغربة والكآبة والحنین المتواصل إلى أھلي وبیتي ومدينتي، ولم يحن موعد العطلة نصف السنوية حتى سھرت اللیل بطوله انتظر مطلع الفجر لأعود إلى حماه، حالة من المشاعر والعواطف لا يمكن وصفھا … ثم ألفت دمشق بعد ذلك شیئا فشیئا، وأحببتھا حبا أزال غیوم الكآبة والغربة، بل أصبح مرأى دمشق فیما بعد العزاء والرجاء فیما نلاقیه من نفي وتشريد.

عشت في دمشق مع عمي مصطفى في بیت واحد عیشة ضنك وتقتیر. فقد ذاب ما بقي من ثروة، ولم يبق للعائلة إلا قرى حرمل ومتنى وقرطمان، وكانت الأحوال الاقتصادية في سوريا سیئة بصورة عامة، ولولا الإدارة الصالحة للوالدة لما أمكن لنا أن نخرج من تلك السنوات، ولما تمكنت من متابعة الدراسة.


(1) اشتھرت ھذه المدرسة القديمة بھذا الاسم نسبة لصاحب البناء الذي شغلته، وھو تاجر يھودي) دمشقي يدعى عنبر، صادرت السلطة في أواخر العھد التركي بیته “وفاء” لديون استحقاقات، وتقع مدرسة عنبر في الحي الیھودي بدمشق.


اقرأ:

من مذكرات أكرم الحوراني (25) – ذكريات من مكتب عنبر

من مذكرات أكرم الحوراني (24) –  في الكلیة الوطنیة بعالیه في لبنان  

من مذكرات أكرم الحوراني (23) – فجیعة سوريا باغتیال الغزي

 من مذكرات أكرم الحوراني (22): التعرف على الشعراء والزعماء الوطنیین في دمشق

من مذكرات أكرم الحوراني (21) : فرنسا تصطنع الشیخ تاج 

من مذكرات أكرم الحوراني (20) : بدء تفتح الوعي السیاسي للقضیة الوطنیة

من مذكرات أكرم الحوراني (19) – من ھم مواطنونا الدروز؟

من مذكرات أكرم الحوراني (18) – البطل رزوق النصر ينتقم

من مذكرات أكرم الحوراني (17) – فظائع الفرنسیین في حماه

من مذكرات أكرم الحوراني (16)- عثمان الحوراني يتحدث عن ثورة حماة عام 1925

من مذكرات أكرم الحوراني (15) – ثورة عام 1925 في حماة

من مذكرات أكرم الحوراني (14) – الحسین بن علي

من مذكرات أكرم الحوراني (13) – الثورة الوطنیة والثورة الاجتماعیة معاً

من مذكرات أكرم الحوراني (12) – في قصر العظم

من مذكرات أكرم الحوراني (11) – الثورات والأمل

من مذكرات أكرم الحوراني (10) – الإنكليز والفرنسيون في حماة

من مذكرات أكرم الحوراني (9) – طائرة ترمي منشورات في حماة

من مذكرات أكرم الحوراني (8) – مرحبا يا ابن الحسین

من مذكرات أكرم الحوراني (7) -الأمير فیصل يتبرع لانشاء مدرسة في حماه

من مذكرات أكرم الحوراني (6) – صفعة ظالمة من جندي الماني وحاكم سورية في ضیافتنا 

من مذكرات أكرم الحوراني (5) – في مدرسة ترقي الوطن وأيام كئیبة عند الشیخة

من مذكرات أكرم الحوراني (4) – خلفیة الأوضاع الاجتماعیة بحماه في أواخر العھد التركي

من مذكرات أكرم الحوراني (3) – لماذا لم ينجح أبي في الانتخابات؟

من مذكرات أكرم الحوراني (2) – يا حوراني يا أكحل

من مذكرات أكرم الحوراني (1) – من ذكريات الطفولة 

 أحداث التاريخ السوري بحسب الأيام


 أحداث التاريخ السوري بحسب السنوات


  •   
  •   
  •   
سورية 1900سورية 1901سورية 1902سورية 1903سورية 1904
سورية 1905سورية 1906سورية 1907سورية 1908سورية 1909
سورية 1910سورية 1911سورية 1912سورية 1913سورية 1914
سورية 1915سورية 1916سورية 1917سورية 1918سورية 1919
سورية 1920سورية 1921سورية 1922سورية 1923سورية 1924
سورية 1925سورية 1926سورية 1927سورية 1928سورية 1929
سورية 1930سورية 1931سورية 1932سورية 1933سورية 1934
سورية 1935سورية 1936سورية 1937سورية 1938سورية 1939
سورية 1940سورية 1941سورية 1942سورية 1943سورية 1944
سورية 1945سورية 1946سورية 1947سورية 1948سورية 1949
سورية 1950سورية 1951سورية 1952سورية 1953سورية 1954
سورية 1955سورية 1956سورية 1957سورية 1958سورية 1959
سورية 1960سورية 1961سورية 1962سورية 1963سورية 1964
سورية 1965سورية 1966سورية 1967سورية 1968سورية 1969
سورية 1970سورية 1971سورية 1972سورية 1973سورية 1974
سورية 1975سورية 1976سورية 1977سورية 1978سورية 1979
سورية 1980سورية 1981سورية 1982سورية 1983سورية 1984
سورية 1985سورية 1986سورية 1987سورية 1988سورية 1989
سورية 1990سورية 1991سورية 1992سورية 1993سورية 1994
سورية 1995سورية 1996سورية 1997سورية 1998سورية 1999
سورية2000

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: محتوى محمي