مقالات

من مذكرات أمين أبو عساف (46): أوضاع الضباط السوريين في قوات المشرق الخاصة

التاريخ السوري المعاصر - من مذكرات أمين أبو عساف (46): أوضاع الضباط السوريين في قوات المشرق الخاصةمن مذكرات أمين أبو عساف (46): أوضاع الضباط السوريين في قوات الشرق الخاصة

تعليق على الترفيع – وضع ضباط الجيش

منذ التحاقي بالحكومة السورية وتعييني في قوى البادية مركز تدمر قبل استلام الجيش من قبل الفرنسيين. تم نقلي معاوناً لآمر الكتيبة الأولى في السويداء. ونظراً للحوادث الكثيرة التي جرت في تدمر ثم في الجبل والمسؤوليات الجسام التي تحملتها. ولانعزال هذين الموقعين لم أتمكن من معرفة ما يجري من رؤسائي ورفاقي.

جدول الترفيع هو أول عمل هام تصدره القيادة وتقوم به مستقلة بعد سنتين وتسعة أشهر من استلام الجيش. وبما أن عدد الضباط محدود جداً كان على المسؤولين، وموقفهم الوطني! هل انسحبوا أم سلموا ومن ظُلم منهم بالترفيع مع الفرنسيين.

اشتركت قطعات الشرق الخاصة في العمليات الحربية عام /1941/ كان من الممكن دراسة وضع كل الضباط، ووضع كل ضابط اشترك بهذه العمليات! .. ثم معلوماته – أهليته للقيادة – والقيادة التي يقوم بها!..

في بداية الانتداب عندما دخلت فرنسا إلى سوريا كان فيها ضباط خدموا في الجيش التركي وتخرجوا من مدارسه. احتفظوا بالضباط الأحدث منهم اتبعوا دورات وانضموا إلى قوات الشرق الخاصة. لكن لغتهم الفرنسية بقيت ضعيفة. وهذه نقطة ضعف رافقتهم حتى النهاية. إذ إن اللغة في الجيش كانت الفرنسية.

افتتحت الكلية العسكرية لتخريج الضباط، وكانت مشتركة بين الدولتين: السورية واللبنانية، كان المدربون فرنسيين ضباطاً وصف ضباط. والثقافة العامة تعطى من قبل ضباط فرنسيين ايضاً الإقبال على الكلية كان محدوداً في بادئ الأمر. إذ لا يرغب الوطنيون الخدمة عند فرنسا. بعد سنة /1932/ صار هناك قناعة عند الشباب أنه لا بدّ من الانخراط في الجيش عن طريق الكلية العسكرية. حتى يتمكن هذا الجيش من القضاء على الانتداب. وبعد هذا التاريخ صار المدربون العسكريون من الضباط السوريين الذين تخرجوا من الكلية. كان التدريب بكلّ أنواعه باللغة الفرنسية.

قوات الشرق الخاصة كانت قوة إسناد تابعة للجيش الفرنسي أي لا يمكنها العمل بدونه. قيادتها وقيادة وحداتها حتى الفوج فرنسية.

كانت فرنسا تفكر أنها باقية إلى الأبد في سوريا كما في مستعمراتها. وهي لا ترغب في تحضير أو تدريب قادة لاستلام المسؤولية بعدها!.. كان على الضابط السوري أن يطيع الأمر فقط بدون مناقشة حتى من أجل فهمه!. ومن تظهر عنده الروح الوطنية يقضون عليه إما بنقله أو تسريحه.

بقيت هذه القوات تقوم بعملها ضمن تشكيلات الجيش الفرنسي. الضباط السوريون الذين ترفعوا لرتبة مقدم استمروا معاونين لآمري الأفواج الفرنسيين.

في الفترة الأخيرة بعد دخول فرنسا الحرة إلى سوريا. ونظراً لقلة الضباط عندها أسندت قيادة الأفواج إلى ضباط سوريين. كانت أعلى رتبة حصل عليها الضابط السوري هي رتبة مقدم يتقاعد بها. ولكن بعد  عام 1941 حدث تغير إذ رغبوا في إغراء العسكريين واستمالتهم.

عندما جرت حوادث عام 1945 بعد استسلام ألمانيا. انسحب من الجيش الفرنسي الضباط الوطنيون وبقي الضباط الذين يخدمون من أجل الرتب!..

ونظراً لموقف الحكومة السورية القوي وثورة الشعب وانسحاب عدد كبير من الضباط وضغط بريطانيا من أجل تنفيذ الوعود التي أعطتها عام 1941 عندما هاجمت جيوشهما سوريا. اضطرت فرنسا إلى تسليم الجيش للحكومة السورية. إن كبار الضباط وغيرهم من الضباط الذين استلمتهم الحكومة السورية استلم أكثريتهم المراكز الحساسة في الأركان والإدارات! لا فرق بين ضابط ضحى بمستقبله في سبيل وطنه. وآخر سلمّ مع التجهيزات والأسلحة والخيول. وصل هؤلاء ليشكلوا قيادة مستقلة لم يتدربوا عليها. واستقبلهم ضباط قدامى من بقايا العهد التركي مضى عليهم أكثر من ربع قرن خارج الخدمة. ونظراً لزمالتهم للفئة الحاكمة في السياسة وفي المدارس التركية. استلموا وظائف عسكرية – مثل (مدير الدفاع – ومدير الأمن- ووزير الدفاع وغيرها) ولكنهم عجزوا جميعاً عن تخطيط ما يجب عمله.

رجال السياسة جاهدوا في سبيل الحصوص على الاستقلال مع الشعب وحصلوا عليه بعد تضحيات كثيرة منهم وممن سبقهم.

استقلال غير مشروط، ولكنهم استأثروا بالحكم بدون تجربة أو الاستفادة من تجارب الغير وبدون برنامج. والبلاد مقبلة على أحداث سياسية هامة في حياة الشعب العربي.

الصهيونية لديها خطة لاحتلال فلسطين، وسائر الدول العربية، ماذا فعلنا حتى نقفّ في وجهها؟.


اقرأ:

من مذكرات أمين أبو عساف (1): الثورة العربية الكبرى

من مذكرات أمين أبو عساف (2): بدايات الحكم الفرنسي في السويداء 

من مذكرات أمين أبو عساف (3): أسباب الثورة السورية الكبرى 1925 

من مذكرات أمين أبو عساف (4): اشتراك حوران وعرب اللجاة في الثورة السورية الكبرى 

من مذكرات أمين أبو عساف (5): متابعة دراستي وانتسابي إلى الصف الخاص

من مذكرات أمين أبو عساف (6): الدخول إلى الكلية العسكرية 

من مذكرات أمين أبو عساف (7): الدراسة في الكلية العسكرية 

من مذكرات أمين أبو عساف (8): التخرج من الكلية العسكرية وتعييني في الكوكبة الثالثة 

من مذكرات أمين أبو عساف (9): نقلي إلى كتيبة شمال سورية الكوكبة /25/ 

من مذكرات أمين أبو عساف (10): إجراءات السفر إلى “سومير” 

من مذكرات أمين أبو عساف (11): مدرسة سومير للفرسان والمدرعات

من مذكرات أمين أبو عساف(12): زيارة باريس 

من مذكرات أمين أبو عساف (13): إعلان فرنسا الحرب على ألمانيا النازية 

من مذكرات أمين أبو عساف(14) : نقلي إلى الكوكبة الثالثة مدرباً لطلاب الكلية العسكرية 

من مذكرات أمين أبو عساف (15) : محاضرة عن الدروز في “جبل الدروز” 

من مذكرات أمين أبو عساف (16): الحرب عام 1941 بين قوات فيشي وقوات فرنسا الحرة والجيش البريطاني

من مذكرات أمين أبو عساف (17): ذهاب الكتيبة إلى الحدود الفلسطينية

من مذكرات أمين أبو عساف (18): معركة فيق

من مذكرات أمين أبو عساف (19):الانسحاب من تل الفرس

من مذكرات أمين أبو عساف (20): العودة إلى حمص بالقطار من محطة القدم

من مذكرات أمين أبو عساف (21): إعادة تشكيل الرعيل واستلامي مهمات دفاعية على طريق تدمر ودمشق

من مذكرات أمين أبو عساف (22): تعييني أمراً لرعيل المدرعات الثاني عام 1941

من مذكرات أمين أبو عساف (23): عودة الرعيل إلى ثكنته في اللاذقية

من مذكرات أمين أبو عساف (24): نقلي معاوناً لقائد الفرسان والمدرعات

من مذكرات أمين أبو عساف (25): نقلي إلى الكتيبة الخفيفة للمنطقة الشمالية آمراً للتشكيلات الآلية

من مذكرات أمين أبو عساف (26): تشكيل أول كوكبة آلية وتعيين قائداً لها عام 1942

من مذكرات أمين أبو عساف (27): نقلي إلى الكتيبة الدرزية

من مذكرات أمين أبو عساف (28): تعييني معاوناً لآمر المجتمع الرابع

من مذكرات أمين أبو عساف (29): إبعاد الضباط النظاميين إلى بيروت

من مذكرات أمين أبو عساف (30): عودتي معاوناً لآمر المجتمع الرابع

من مذكرات أمين أبو عساف (31): استلامي قيادة الكوكبة الخفيفة الرابعة

من مذكرات أمين أبو عساف (32): وضع المفرزة

من مذكرات أمين أبو عساف (33): الانسحاب عن الفرنسيين 

من مذكرات أمين أبو عساف (34): كيف سارت الأمور في دمشق والسويداء عام 1945

من مذكرات أمين أبو عساف (35): تشكيل مديرية العشائر وقيادة قوى البادية عام 1945م

من مذكرات أمين أبو عساف (36): خلاف البدو والحضر في تدمر ودور البريطانيين

من مذكرات أمين أبو عساف (37): وصول “راكان بن مرشد” وتحريض العسكريين

من مذكرات أمين أبو عساف (38): كتاب إلى آمر قوى البادية عام 1945

من مذكرات أمين أبو عساف (39): تشكيل فوج البادية بتدمر عام 1945

من مذكرات أمين أبو عساف (40): العيد الوطني لاستقلال سورية عام 1946

من مذكرات أمين أبو عساف (41): نقلي إلى كتيبة الفرسان الأولى في السويداء

من مذكرات أمين أبو عساف (42): مقابلة “سلطان باشا الأطرش”

من مذكرات أمين أبو عساف (43): عودة “حمد الأطرش” آمر لكتيبة الفرسان في السويداء

من مذكرات أمين أبو عساف (44): تعييني قائداً لمنطقة جبل العرب عام 1947

من مذكرات أمين أبو عساف (45): تعيين “عارف بك النكدي” محافظاً للسويداء

 أحداث التاريخ السوري بحسب الأيام


 أحداث التاريخ السوري بحسب السنوات


سورية 1900 سورية 1901 سورية 1902 سورية 1903 سورية 1904
سورية 1905 سورية 1906 سورية 1907 سورية 1908 سورية 1909
سورية 1910 سورية 1911 سورية 1912 سورية 1913 سورية 1914
سورية 1915 سورية 1916 سورية 1917 سورية 1918 سورية 1919
سورية 1920 سورية 1921 سورية 1922 سورية 1923 سورية 1924
سورية 1925 سورية 1926 سورية 1927 سورية 1928 سورية 1929
سورية 1930 سورية 1931 سورية 1932 سورية 1933 سورية 1934
سورية 1935 سورية 1936 سورية 1937 سورية 1938 سورية 1939
سورية 1940 سورية 1941 سورية 1942 سورية 1943 سورية 1944
سورية 1945 سورية 1946 سورية 1947 سورية 1948 سورية 1949
سورية 1950 سورية 1951 سورية 1952 سورية 1953 سورية 1954
سورية 1955 سورية 1956 سورية 1957 سورية 1958 سورية 1959
سورية 1960 سورية 1961 سورية 1962 سورية 1963 سورية 1964
سورية 1965 سورية 1966 سورية 1967 سورية 1968 سورية 1969
سورية 1970 سورية 1971 سورية 1972 سورية 1973 سورية 1974
سورية 1975 سورية 1976 سورية 1977 سورية 1978 سورية 1979
سورية 1980 سورية 1981 سورية 1982 سورية 1983 سورية 1984
سورية 1985 سورية 1986 سورية 1987 سورية 1988 سورية 1989
سورية 1990 سورية 1991 سورية 1992 سورية 1993 سورية 1994
سورية 1995 سورية 1996 سورية 1997 سورية 1998 سورية 1999
سورية2000

أرشيف أمين أبو عساف

لواء في الجيش السوري

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
error: محتوى محمي