عام

سلامة عبيد: جبل حوران – المنطقة والسكان .. لمحة جغرافية

من كتاب الثورة السورية الكبرى 1925-1927 (10)

 
 
 

 التاريخ السوري المعاصر - سلامة عبيد: جبل حوران – المنطقة والسكان .. لمحة جغرافيةسلامة عبيد: جبل حوران – المنطقة والسكان .. لمحة جغرافية

 القسم الأول

جبل حوران – المنطقة والسكان

لمحة جغرافية

إلى الجنوب من دمشق، وإلى مسافة 50 كيلو متراً تقريباً منها، تبدأ منطقة بركانية واسعة، تنتصب فيها سلسلة طويلة من الجبال، أو بالأحرى من التلال البركانية القديمة،  ممتدة من الشمال على الجنوب، تدعى جبل حوران، وقد دعيت أحياناً جبل الدروز، أو جبل العرب، أو محافظة السويداء.

ويرجح أن يكون جبل حوران هو نفسه جبل باشان.. المشهور في الكتب القديمة بوعرة وأشجار السنديان فيه، وهو جزء  من الأيالة العربية في العهد الروماني.

تتوسط منطقة الجبل مدينة السويداء التي لا تبعد عن دمشق أكثر من 125 كيلو متراً بطريق الشيخ – مسكين – أزرع أو دمشق – شهباء السويداء.

وتتألف هذه النجود من ثلاث مناطق متباينة :

أ- منطقة اللجاة. ب – منطقة السهول والسفوح  ج- منطقة الجبال.

أ- منطقة اللجاة: تقع هذه المنطقة بين الطريقين المؤديين من دمشق إلى السويداء:

-طريق دمشق أزرع السويداء

– طريق دمشق – شهبا- السويداء، وهو معروف بالطريق الشرقي ومنطقة اللجاة المعروفة في اليونانية باسم (تراخونيتيد) أي البلاد الصخرية، وهي عبارة عن شبه منحرف قاعدته الكبرى تمتد من أزرع على شهبا، والصغرى من المسمية إلى الصورة الكبيرة في الشمال،وتعدل مساحته بألف كيلو متر مربع.

وهو عبارة عن بلاطة شاسعة من الحمم البركانية والتي تبدو وكأنها بحيرة دكناء هائجة متلاطمة الأمواج وقد تجمدت فجأة.

تحيط بهذه البقعة الصخرية بعض القرى والسهول المأهولة وبعض القبائل البدوية، تشرب مما تجمعه الخزانات الطبيعية من مياه الأمطار، وتنعدم فيها تقريباً الينابيع. وفي اللجاة ممرات قليلة جداً، ضيقه، شديدة التعرج، لا يهتدي إليها إلا ذو الخبرة الواسعة في تلك المغاور الصخرية، ولكنها تظل جميعها عاصية على الخيول والجمال، وثم عاصية على الآليات.

ت- منطقة السهول:

وهي قسمان: سهول شرقية، وسهول غربية، السهول الشرقية غير مأهولة تقريباً لندرة الأمطار فيها، وتتخللها تلول الصفا، وهي تلال بركانية متفرقة، مازالت تحافظ أكثر من اللجاة، على ألوانها السمراء الزاهية، وهي أشبه ما تكون بسلسلة من الجزر السوداء. أما السهول الغربية والجنوبية فهي تتمة لسهول حوران وهي منبسطة في الغالب مع قليل من الانحدار نحو الغرب والجنوب. وهذه السهول مغطاة في الغالب بالحجارة التي قذفتها البراكين في ثوراتها المتعاقبة، إلا أن كثافة هذه المقذوفات تزداد وتتسع كلما اقتربنا من المناطق الجبلية.

وهذه السهول في الغالب، محرومة من الأنهار والينابيع ومعراة تماماً من الأشجار المثمرة وغير المثمرة.

ج- الجبال:

وهي في الحقيقة نجود، إذ انها في الغالب، سهلة المرتقى فلا ترتفع عما يحيط من سفوح إلا قليلاً، بخلاف ما نراه في جبال لبنان أو جبل الشيخ مثلاً، وهي مغطاة بالمقذوفات البركانية، تغطية كاملة تقريباً والأودية بين هذه الجبال ليست سحيقة إجمالاً أو عمودية بل أنها أقرب على الأخاديد.

وهذه السفوح جرداء تقريباً، لولا بعض الأحراج القزمة التي تحيط بالسويداء وبقرية الكفر.

والأنهار الجارية وحتى السواقي معدومة، ولا تجري في أوديتها إلا السيول السريعة في الشتاء.

أما الينابيع الصغيرة فهي موفورة إجمالاً ولكنها لا تكفي إلا للشرب، لمياه الشفة فقط- وترتفع قرى الجبل، وعددها حوالي المئة وعشرين قرية، فوق التلال، وكلها مبنية من الحجارة البازلتية الدكناء، أزقتها ضيقة، ومنازلها متراصة، فتبدو القرية وكأنها قلعة من قلاع القرون الوسطى.

وهذه القرى موزعة تقريباً على الوجه التالي:

50 قرية ترتفع عن سطح البحر من 600 – 1000 م
35 قرية ترتفع عن سطح البحر من 1000 – 1250
30 قرية ترتفع عن سطح البحر من 1250 – 1500
8 قرى ترتفع عن سطح البحر من 1500 – 1650

من هذا نرى الصعوبات الجمة التي تلاقيها الحملات العسكرية في الجبل، فالمنطقة منعزلة، مخيفة في منظرها، قليلة المياه، صعبة المسالك، ومغمورة بالصخور البركانية، فهي تقدم لحرب العصابات، بفضل انعدام طرق السيارات فيها ووعورتها وكثرة أخاديدها، من الميزات بقدر ما تعد للجيوش النظامية من المصاعب والمفاجآت.


انظر:

سلامة عبيد: فرنسا تفرض نفسها.. (1)

سلامة عبيد: الأسباب السياسية للثورة السورية الكبرى عام 1925 .. مغامز صك الانتداب (2)

سلامة عبيد: الأسباب السياسية للثورة السورية الكبرى عام 1925 .. مخالفة فرنسا لصك الانتداب (3)

سلامة عبيد: الأسباب السياسية للثورة السورية الكبرى عام 1925 .. سلطات المفوض السامي (4)

سلامة عبيد: الأسباب السياسية للثورة السورية الكبرى عام 1925 .. تغيير المفوضين (5)

سلامة عبيد: الأسباب السياسية للثورة السورية الكبرى عام 1925 .. التجزئة (6)

سلامة عبيد: الأسباب الخارجية للثورة السورية الكبرى عام 1925  (7)

سلامة عبيد: الأسباب الخارجية للثورة السورية الكبرى 1925 – حب الاستقلال والحرية (8)

سلامة عبيد: الأسباب الاجتماعية والاقتصادية للثورة السورية الكبرى- العوامل الاقتصادية – التجارة (9)

 أحداث التاريخ السوري بحسب الأيام


 أحداث التاريخ السوري بحسب السنوات


 
 
 
سورية 1900 سورية 1901 سورية 1902 سورية 1903 سورية 1904
سورية 1905 سورية 1906 سورية 1907 سورية 1908 سورية 1909
سورية 1910 سورية 1911 سورية 1912 سورية 1913 سورية 1914
سورية 1915 سورية 1916 سورية 1917 سورية 1918 سورية 1919
سورية 1920 سورية 1921 سورية 1922 سورية 1923 سورية 1924
سورية 1925 سورية 1926 سورية 1927 سورية 1928 سورية 1929
سورية 1930 سورية 1931 سورية 1932 سورية 1933 سورية 1934
سورية 1935 سورية 1936 سورية 1937 سورية 1938 سورية 1939
سورية 1940 سورية 1941 سورية 1942 سورية 1943 سورية 1944
سورية 1945 سورية 1946 سورية 1947 سورية 1948 سورية 1949
سورية 1950 سورية 1951 سورية 1952 سورية 1953 سورية 1954
سورية 1955 سورية 1956 سورية 1957 سورية 1958 سورية 1959
سورية 1960 سورية 1961 سورية 1962 سورية 1963 سورية 1964
سورية 1965 سورية 1966 سورية 1967 سورية 1968 سورية 1969
سورية 1970 سورية 1971 سورية 1972 سورية 1973 سورية 1974
سورية 1975 سورية 1976 سورية 1977 سورية 1978 سورية 1979
سورية 1980 سورية 1981 سورية 1982 سورية 1983 سورية 1984
سورية 1985 سورية 1986 سورية 1987 سورية 1988 سورية 1989
سورية 1990 سورية 1991 سورية 1992 سورية 1993 سورية 1994
سورية 1995 سورية 1996 سورية 1997 سورية 1998 سورية 1999
سورية2000

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
error: محتوى محمي