بطاقات

الطير الأخضر .. من الحكايات الفراتية

  •   
  •   
  •   

وثقها محمد جاسم الحميدي:

الراوية غازية الجاسم.


كان هناك رجل ومرته ولهما ولد وبنية ماتت الأم فتزوج الأب امراة أخرى لترعى ولديه الصغيرين لكن زوجة الأب كرهتهم كدم سنونها فهي تضربهم وتعذبهم وتترك شغل البيت كله على كاهل الفتاة الصغيرة فاذا تعبت هذه وتباطأت في عملها هددتها قائلة:

سأذبح أخاك! فتعود الفتاة لجلب الحطب وعلف البهائم وليس لزوجة الأب إلا زينتها!

وذات يوم راح الولد يبكي فخوفته خالته ان لم تسكت سألقيك للشوش/مما يخوف به الاولاد ويقصد به (الكلب) /لكن الولد استمر في بكائه فحملته من يده وخبطته بالارض فمات.

قامت زوجة الاب وقطعته ووضعته بالقدر وطبخته وقدمته طعاما لزوجها فأكل بنهم وهو يتلذذ ويمصمص اصابعه وقال لها: ان طعامك زين حتى ان الواحد يكاد يأكل اصابعه من وراه..!

حملت الفتاة عظام أخيها وهي دامعة العين ودفنتها في المرج الاخضر واستغيب الأب ابنه فسأل زوجته عنه فقالت :أنه يلعب مع ابن الجيران ثم راحت تشكو له من شيطنته وعفرتته وأنه يعذبها ويمرمرها…

مضى الوقت ولم يأت الولد فبحثوا عنه عبثا لقد ضاع الولد..

وحدها أخته كانت تذرف الدموع السخينة ولا تجرؤ على البوح،فزوجة أبيها هددتها: ستلحقين به لو فتحت فمك بكلمة!

راحت أيام وجت أيام فإذا بطائر أخضر جميل يقف فوق السطوح مغنياً: أنا الطير الاخضر أمشي وأتمختر/يتيه في مشيته/ أمي ذبحتني/يقصد زوجة الأب/ أبوي أكلني/كذلك تلفظ في العامية ولا يقولون (أبي) أختي الحنونة لمت عظامي في المرج الاخضر.

خرجت خالته لتطرده فقال لها افتحي فمك فتحت فمها فألقى فيه بالأبر والمخط فماتت.

ثم عاد يردد أغنيته فخرج أبوه اليه فقال له: أفتح فمك فلما فتح فمه ألقى فيه بالإبر والمخط فمات !

ثم عاود ترديد أغنيته فخرجت اليه اخته فقال لها: افتحي فمك فتحت فمها فألقى فيه سكراً(1).


(1) محمد جاسم الحميدي، دار الغد، عام 1985م، صـ 184.

 أحداث التاريخ السوري بحسب الأيام


 أحداث التاريخ السوري بحسب السنوات


  •   
  •   
  •   
سورية 1900سورية 1901سورية 1902سورية 1903سورية 1904
سورية 1905سورية 1906سورية 1907سورية 1908سورية 1909
سورية 1910سورية 1911سورية 1912سورية 1913سورية 1914
سورية 1915سورية 1916سورية 1917سورية 1918سورية 1919
سورية 1920سورية 1921سورية 1922سورية 1923سورية 1924
سورية 1925سورية 1926سورية 1927سورية 1928سورية 1929
سورية 1930سورية 1931سورية 1932سورية 1933سورية 1934
سورية 1935سورية 1936سورية 1937سورية 1938سورية 1939
سورية 1940سورية 1941سورية 1942سورية 1943سورية 1944
سورية 1945سورية 1946سورية 1947سورية 1948سورية 1949
سورية 1950سورية 1951سورية 1952سورية 1953سورية 1954
سورية 1955سورية 1956سورية 1957سورية 1958سورية 1959
سورية 1960سورية 1961سورية 1962سورية 1963سورية 1964
سورية 1965سورية 1966سورية 1967سورية 1968سورية 1969
سورية 1970سورية 1971سورية 1972سورية 1973سورية 1974
سورية 1975سورية 1976سورية 1977سورية 1978سورية 1979
سورية 1980سورية 1981سورية 1982سورية 1983سورية 1984
سورية 1985سورية 1986سورية 1987سورية 1988سورية 1989
سورية 1990سورية 1991سورية 1992سورية 1993سورية 1994
سورية 1995سورية 1996سورية 1997سورية 1998سورية 1999
سورية2000

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: محتوى محمي