شهادات ومذكرات

محمود جديد: إبراهيم ماخوس…ذكريات وحقائق عن سيرة فارس ترجّل 

  •   
  •   
  •   

 

محمود جديد – الحوار المتمدن

في الذكرى الرابعة لرحيله 
” الرفيق المرحوم الدكتور إبراهيم ماخوس “
شاء القدر أن يجمعني بالرفيق العزيز إبراهيم ماخوس فوق ربوع الجزائر العزيزة في عام ١٩٨٢ بعد عشر سنوات من التخفّي الإيجابي داخل سوريّة وكنّت خلالها على تواصل وتفاعل معه من أجل الاستمرار معاً في حمل راية النضال ، وتحمّل مسؤولية الأمانة التي تركتها قيادة الحزب المعتقلة بدون محاكمة في سجن المزّة في أعناق الرفاق جميعاً بعد أنّ ارتدّ حافظ الأسد ونفّذ انقلابه التشريني الذي نقطف علقمه في هذه الأيّام ..

وبناءً على طلب الرفاق في الجزائر وتحت ضغط حملة أمنيّة شرسة واعتقالات واسعة تعرّض لها الرفاق من مدنيّين وعسكريّين في ربيع عام ١٩٨٢ لم يكن لي خيار سوى مغادرة القطر سرّاً وبظروف غاية في الصعوبة ، والالتحاق بالجزائر والإقامة فيها بشكل دائم ..
منذ ذلك الوقت ونحن نعمل معاً نتقاسم همومنا الخاصّة والعامّة فكان الرفيق الأعزّ ، والأخ الأكبر ، والصديق الحميم ، والصدر الحنون الذي نلجأ إليه جميعاً لحلّ متاعبنا الصحية والاجتماعية ، والمرجع السياسي والحزبي الذي لايُضاهى مرتكزاً على ذاكرة تستحضر الماضي بأدقّ تفاصيله ، وخبرة واسعة ، وطلاقة في الحديث ، وعمقاً في التشخيص ، وجرأة في قول الحقيقة والحق ، رافضاً المساومة في سبيل ذلك حتى ولو سبّب له بعض المتاعب أحياناً . 

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق