مقالات

حمصي فرحان الحمادة: التقويم الرقي.. سنة بناء المسجد الحميدي عام 1896

حمصي فرحان الحمادة – التاريخ السوري المعاصر

بعد بناء المخفر العثماني بالرقة عام 1863، بدأت عملية الاستيطان السكاني الدائم، وذلك نتيجة للشعور بالأمن بوجود القوة العسكرية بالمخفر.

وتوسع البناء في مدينة “الرقة”، وازداد عدد السكان نتيجة الهجرة، كما تزايد عدد جنود المخفر وذكرت الرحالة “آن بلنت” أن عدد سكان “الرقة” عام 1878م، لا يتجاوز مئة نسمة، من بينهم “القائمقام”، والدرك، وكانوا من منشأ بدوي وعددهم ما بين /30 – 40 / رجلاً، كما شاهدت عدداً من العطارين المهاجرين من مدينة “حلب”، وشاهدت كذلك ما بين أربعة إلى خمسة عشر مسكناً على مقربة منها عند السور الجنوبي، ومن هذا السور يستطيع الإنسان أن يرى الأرض المنبسطة التي تؤدي إلى سفينة عبور الفرات”.

كما ذكر الرحالة “زاخاو” أنه لم يجد في “الرقة” في نهاية عام /1879/ سوى عدة بيوت، وعدد السكان لا يتجاوز المئة نسمة.

كما ذكر “الغزي” في تاريخه، أن عدد سكان مدينة “الرقة” عام 1892 م، بلغ 131 نسمة فاحتاجوا إلى مسجد جامع لأن مسجدهم الصغير الذي بني مع بناء المخفر وموقعه في شارع القوتلي الحالي، قد ضاق بالمصلين.

ويذكر أهالي الرقة مقولة مفادها أنه تم إرسال وفد من أهالي “الرقة” إلى مدينة “استانبول”، بمعرفة المفتي “عبد الرحمن الحجاز” للمطالبة ببناء مسجد جامع، وادعى كثر أن جدهم هو الذي ذهب إلى استنبول. والذي أراه والله أعلم أن الوفد إن ذهب فقد ذهب إلى حلب لمقابلة والي حلب الذي كانت الرقة تابعة لها. أو أن السلطان عبد الحميد الثاني أصدر فرماناً سلطانياً ببناء عدة مساجد على نفقته الخاصة ومنها المسجد الحميدي بالرقة.

المهم في الأمر أنه تمت الموافقة السلطانية على بناء المسجد الجامع، وكان ذلك عام 1896 والذي أصبح تقويماً شعبياً رقياً (سنة بناء الجامع الحميدي).

وأحضر له عمال البناء من حلب وقيل من دير الزور، وكان العمال من أهل الرقة، وأشرف على بنائه “هاشم بك”، وكان أمين الصندوق “عبد الله العلوش” وكان يعطي قرشاً لكمية معينة من الفخار، كما يعطي قرشاً آخر لكمية من الجصّ، وهناك رواية يتداولها أهل الرقة أن الذي أشرف على البناء هو (خلف الحسون).

وألحق بالجامع أثناء البناء، مكتب وبعض خلوات للطلبة لتعلم القرآن وأحكامه، وكانت نفقة بنائه قد بلغت مبلغاً وقدره 156500 قرش، تم دفعها من أموال الخزانة السلطانية الخاصة.

ومما يؤسف له أن هذا البناء الأثري العثماني، قد خرب ثم هدم بسبب قيام بعض الجهلة في ترميم الأبنية الأثرية بصب سقف إسمنتي فوق سقفه ما أدى إلى انهياره، وتم بعد ذلك إزالته وبناء مسجد جامع جديد على أنقاضه، والذي يعرف عند أهل الرقة باسم (الجامعة الكبير)، وكانت خسارة ذلك البناء كبيرة لا تعوض، ولم يبق من معالم المسجد (الحميدي)، الذي كان شاهداً على بدايات السكن الأولى في هذه المدينة، سوى المنارة.

ويذكر أن هذا الجامع، من اقدم المساجد الحية في الرقة منذ بنائه إلى هذا اليوم، وبعد أن تم ضمّ ما تبقى منه بعد الهدم إلى المسجد الكبير، أضحى من أكبر وأوسع مساجد الرقة، إذ تبلغ مساحة الحرم بحدود 1000 متر مربع، أما المساحة الإجمالية لحرم المسجد، وباحته وتوابعه، فهي بحدود 3000 متر مربع.

ويضم المسجد معهداً لتحفيظ القرآن الكريم، تشرف عليه مديرية الأوقاف في الرقة.

ومما يحز في النفس أن هذا المسجد قد دمر بالكامل كأغلب مساجد الرقة، جراء القصف الأميركي الهمجي للرقة. وبدأت لجنة من أهالي الرقة بتشييد مسجد جديد على أرض المسجد المدمر(1).


(1) حمادة (حمصي فرحان)، التقويم الرقمي بين عام 1709 – 1988، توتول للطباعة والنشر والتوزيع، دمشق 2022م.

 أحداث التاريخ السوري بحسب الأيام


 أحداث التاريخ السوري بحسب السنوات


سورية 1900 سورية 1901 سورية 1902 سورية 1903 سورية 1904
سورية 1905 سورية 1906 سورية 1907 سورية 1908 سورية 1909
سورية 1910 سورية 1911 سورية 1912 سورية 1913 سورية 1914
سورية 1915 سورية 1916 سورية 1917 سورية 1918 سورية 1919
سورية 1920 سورية 1921 سورية 1922 سورية 1923 سورية 1924
سورية 1925 سورية 1926 سورية 1927 سورية 1928 سورية 1929
سورية 1930 سورية 1931 سورية 1932 سورية 1933 سورية 1934
سورية 1935 سورية 1936 سورية 1937 سورية 1938 سورية 1939
سورية 1940 سورية 1941 سورية 1942 سورية 1943 سورية 1944
سورية 1945 سورية 1946 سورية 1947 سورية 1948 سورية 1949
سورية 1950 سورية 1951 سورية 1952 سورية 1953 سورية 1954
سورية 1955 سورية 1956 سورية 1957 سورية 1958 سورية 1959
سورية 1960 سورية 1961 سورية 1962 سورية 1963 سورية 1964
سورية 1965 سورية 1966 سورية 1967 سورية 1968 سورية 1969
سورية 1970 سورية 1971 سورية 1972 سورية 1973 سورية 1974
سورية 1975 سورية 1976 سورية 1977 سورية 1978 سورية 1979
سورية 1980 سورية 1981 سورية 1982 سورية 1983 سورية 1984
سورية 1985 سورية 1986 سورية 1987 سورية 1988 سورية 1989
سورية 1990 سورية 1991 سورية 1992 سورية 1993 سورية 1994
سورية 1995 سورية 1996 سورية 1997 سورية 1998 سورية 1999
سورية2000

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
error: محتوى محمي