بطاقات

الغبي – من الحكايات الشعبية الشامية

  •   
  •   
  •   

الغبي – من الحكايات الشعبية الشامية

دمشق – حي الميدان

توثيق الباحث نزار الأسود.

الراوية : امرأة


كان ياماكان حتى كان، كان في قديم الزمان رجل كسول يعيش مع زوجته، ولا يحب أن يعمل ابداً.. حتى طردته زوجته من البيت يوماً، وقالت له، إياك أن تعود إلى البيت قبل أن تجد عملاً ..!!

خرج الرجل من بيته وأخذ يتجول إلى أن وصل إلى أرض فيها شجرة، وعلى الشجرة غراب يقول، وهو ينعق كاك .. كاك.. فقال له الرجل الغبي: أنت معلمي فقد أحببتك..!! وسأعمل في الأرض طوال اليوم من أجلك. وفي آخر النهار جاء الرجل إلى الغراب وقال له أريد أجري يا معلمي.. قال الغراب: كاك .. كاك..

وفي اليوم التالي  حدث ما حدث في اليوم الأول، كذلك في اليوم الثالث، إلى أن ركض الرجل دون أن يلتفت، وقال لزوجته: لقد قتلت معلمي. ولم تدرك زوجته أن الغراب هو معلمه، فذهاب مسرعة مع زوجها وابنتها والحمار لتحمل جئة المعلم!

وقف الرجل في أول الطريق، بينما ذهبت الزوجة وابنتها إلى البستان وأخذت تبحث عن جئة المعلم، فوجدت مالاً وجواهر، فحملت المال والجواهر على ظهر الحمار، وعادت إلى البيت.

وفي الصباح خرج الرجل ومعه الحمار إلى السوق، ثم باع الحمار لرجل معروف في القرية، وأخذ خمس قطع من الفلوس ثمناً له، وعاد إلى البيت وهو مسرور، وقال لزوجته: لقد بعت الحمار بخمسة فلوس..!!

طار عقل الزوجة من عمل زوجها، ومن ضياع الثروة التي على ظهر الحمار فأخذت منه الفلوس الخمسة، وسألته عن الرجل الذي اشترى منه الحمار ثم أخذت ابنتها وانطلقت تبحث عنه.. إلى أن وجدته.

دخلت الزوجة وابنتها إلى بيت هذا الرجل، فرحب بهما، وقال لهما: ما اسمكما!! فقالت الزوجة: اسمي (أين أنا) وقالت البنت اسمي (أين أرقص)، ثم سألهما الرجل: ماذا تأكلان؟ فقالت الزوجة: لا شيئ، قال الرجل: سأذهب إلى السوق لأحضر كنافة طيبة، وهكذا خرج الرجل وأخذ الحمار معه. فاشترى الكنافة وعاد إلى البيت، فلم يجد أحداً فبدأ يصرخ: أين أنا، أين أرقص؟ فاجتمع عليه الجيران، وظنوا أنه قد جن، فقال: أين أنا؟ فقالوا له: في البيت. قال: أين أرقص؟ قالوا هنا ورقصك جيد جداً. وحين رقص الرجل، أخذت والبنت الحمار وانطلقتا به.

اشترت  الزوجة من السوق، الذهب والأساور، واشترت مؤونة البيت، والدجاج وبعض الأثاث وعادت بها إلى البيت، وقالت لزوجها: ذاهبة وابنتي إلى العرس فكل هذا، ولا تنس أن تطعم الدجاج.

بعد أن ذهبت الزوجة وابنتها إلى الفرح، نظر الرجل في البيت فشاهد العجين فقال في نفسه: سوف أخبز، فوضع العجين على الحائظ وظن أنه جدار التنور، وبعد مدة نسي الرجل العجين فسقط على الأرض.

ثم نثر الرجل الحب للدجاج، فكانت الدجاج تأكل الجبة، وترفع رأسها لتبلعها. فظن الرجل أنها لا تعرف كيف تأكل وأنها ترجوه ليطعمها، فكان يمسك برأس الدجاجة، ويحشو فمها بالحب، إلى أن ماتت الدجاجات.

نظر الرجل إلى جرة الزيت فرأى صورة وجهه، فظن أن هناك، رجلاً داخل الجرة يتحداه فقال له: اخرج من الجرة، فلم يخرج ، فضربه بمكيال التبن الخشبي، فحطم الجرة، وساح الزيت على أرض الغرفة، ولكن ظل هذا الرجل ينظر إليه نظر تحد، فتناول العصا وأخذ يضربه حتى اختفى الزيت في بلوعة الغرفة وحتى وصل الزيت إلى كل مكان في الغرفة.

ثم نظر قطرميز السمنة، فشاهد ستة فرسان ينظرون إليه فجن جنونه، وقال: هربت من جرة الزيت إلى قطرميز السمنة، وأنت ورجالك خذ، وضرب القطرميز ضربة ألقت بالرف وما عليه أرضاً، وأخذ يطارد الرجال بعصاه حتى اختفوا في البلوعة.

جلس الرجل ليرتاح، فرأى صورة الرجل في قدر الحليب فقال له: لقد هربت من قطرميز السمنة واختبأت في قدر الحليب، هذا لن يكون أبداً!! أتظن أني لن أعرفك؟ ثم تناول عصاه ورشم الغرفة بالحليب.

رجعت الزوجة وابنتها من العرس، وعرفت ما حدث، فقالت لزوجها: اخرج من البيت، فقال الزوج: لن أعود قبل أن أجد عملاً.

وتوتة توتة خلصت الحتوتة.


انظر:

الحكايات الشعبية في دمشق

الحكايات الشعبية في سورية

جرة الزيتون – من الحكايات الشعبية الشامية

من الحكايات الشعبية الشامية – شجاعة حطاب

من الحكايات الشعبية الشامية – الشجرة والطفلة الصغيرة

من الحكايات الشعبية الشامية – ثلاثة عشر “13”

من الحكايات الشعبية الشامية – زهرة الرمان

البنت الصالحة – من الحكايات الشعبية الشامية

 الخضر – من الحكايات الشعبية الشامية

الأب الظالم – من الحكايات الشعبية الشامية

أبو كاترينا – من الحكايات الشعبية الشامية

كل شيء أساسه النساء في هذه الحياة – من الحكايات الشعبية الشامية

الصندوق – من الحكايات الشعبية الشامية

المصدر
الأسود (نزار)، الحكايات الشعبية الشامية، الكتاب الثاني
 أحداث التاريخ السوري بحسب الأيام


 أحداث التاريخ السوري بحسب السنوات


  •   
  •   
  •   
سورية 1900 سورية 1901 سورية 1902 سورية 1903 سورية 1904
سورية 1905 سورية 1906 سورية 1907 سورية 1908 سورية 1909
سورية 1910 سورية 1911 سورية 1912 سورية 1913 سورية 1914
سورية 1915 سورية 1916 سورية 1917 سورية 1918 سورية 1919
سورية 1920 سورية 1921 سورية 1922 سورية 1923 سورية 1924
سورية 1925 سورية 1926 سورية 1927 سورية 1928 سورية 1929
سورية 1930 سورية 1931 سورية 1932 سورية 1933 سورية 1934
سورية 1935 سورية 1936 سورية 1937 سورية 1938 سورية 1939
سورية 1940 سورية 1941 سورية 1942 سورية 1943 سورية 1944
سورية 1945 سورية 1946 سورية 1947 سورية 1948 سورية 1949
سورية 1950 سورية 1951 سورية 1952 سورية 1953 سورية 1954
سورية 1955 سورية 1956 سورية 1957 سورية 1958 سورية 1959
سورية 1960 سورية 1961 سورية 1962 سورية 1963 سورية 1964
سورية 1965 سورية 1966 سورية 1967 سورية 1968 سورية 1969
سورية 1970 سورية 1971 سورية 1972 سورية 1973 سورية 1974
سورية 1975 سورية 1976 سورية 1977 سورية 1978 سورية 1979
سورية 1980 سورية 1981 سورية 1982 سورية 1983 سورية 1984
سورية 1985 سورية 1986 سورية 1987 سورية 1988 سورية 1989
سورية 1990 سورية 1991 سورية 1992 سورية 1993 سورية 1994
سورية 1995 سورية 1996 سورية 1997 سورية 1998 سورية 1999
سورية2000

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
error: محتوى محمي