وثائق سوريا

رسالة عبد الحكيم عامر إلى عبد الناصر حول السراج والاقتصاد في سورية 1961

رسالة عبد الحكيم عامر إلى عبد الناصر حول الخلاف مع السراج والموقف الاقتصادي في سورية 1961


رسالة عبد الحكيم عامر إلى الرئيس جمال عبد الناصر عن الخلاف مع عبد الحميد السراج والموقف الاقتصادي في 17 سبتمر 1961

عزيزي الرئيس جمال

تحياتي وأرجو أن تكون بخير..

وصل عبد الحميد في حوالي الساعة الواحدة مساءً وفي اليوم الثاني صباحاً – أي يوم 16 الجاري- ذهب إلى مكتبه بوزارة الداخلية، وأخبر مدير مكتبه أنه لن يستمر في العمل، ثم اجتمع مع ضباط المباحث والمخابرات وقال لهم نفس الشيئ، ثم اجتمع بعد الظهر بمكاتب الاتحاد القومي وأبلغهم. وسأرفق بهذا نص الحديث الذي جرى، ويفهم من هذا الحديث أنه يريد استغلال الاتحاد القومي في هذا الموضوع، وهذا أمر لا يمكن السكوت عليه.

على كل حال فإنني أجريت تغييراً كاملاً اليوم في أجهزة المباحث، وقد استلم الجيش رقابة التليفونات والبريد والتلغراف لحين إعادة تنظيم المخابرات العامة، التي أعطيت مسئوليتها لبرهان أدهم، وصلاح نصر سيصل اليوم، ليتولى تنظيم العمل والتصرف في الأفراد أمثال مروان سباعي وغيره.

مسئولية الأمن الداخلي أعطيتها للجراح وعينت راشد قطيني – قائمقام في المخابرات الحربية – رئيساً للمباحث.

تصرف عبد الحميد في الاتحاد القومي الغرض منه إيجاد معركة شخصية بيني وبينه، ومعنى ذلك إيجاد نوع من الإنقسام، ولا أستبعد أن يحاول كسب جانب الرجعيين أو البعثيين، ولو أن ذلك لم يظهر بعد. والحل في نظري، إما تستدعونه لإنهاء هذا الوضع، أو أنني إذا وجدت تمادياً في ذلك فيس أمامي إلا إلغاء أمانة السر، وفي هذه الحالة يكون عبد الحميد ليس أمامه إلا الإستقالة.

وعلى ذلك فربما الأحسن أن تستدعونه بسرعة، لإنهاء هذا الوضع ووضع حد لهذه التصرفات، أنا على كل حال لست منزعجاً وليس هناك داع للانزعاج.

التصرفات التي تشغل الأذهان، هو خوف الناس من تأميم المباني وتوقف حركة البناء، خوفهم من استيلاء الحكومة على جزء من النقد السائل، وبذلك يحجمون عن البنوك، وخوفهم أيضاً من تأميم التجارة، ويخافون ايضاً من توحيد النقد، لأن في تقديرهم سينخفض قيمة النقد السوري، وسيحقق خسارة محققة بالنسبة إليهم.

هذا هو إجمالي الموقف.

قد كلمت طعمة أمس لمقابلة عبد الحميد، ولكنه أنكر نفسه اليوم منه ولا يريد مقابلته.

تحياتي وإلى اللقاء

17 / 9 /1961

عبد الحكيم عامر


اقرأ:

رسالة عبد الحكيم عامر إلى جمال عبد الناصر حول الحالة في سورية 1961

رسالة عبد الحكيم عامر إلى عبد الناصر حول تجاوزات عبد الحميد السراج

رسالة عبد الحكيم عامر إلى عبد الناصر حول الوضع في سورية 1961

جمال عبد الناصر و شكري القوتلي بالاجتماع الأول في محادثات الوحدة 1958 (1)

شكري القوتلي ووزراء في حكومة العسلي في القاهرة قبيل الوحدة (2)

شكري القوتلي ومجموعة من الضباط في الاجتماع الأول بالقاهرة قبيل الوحدة (1)

جمال عبد الناصر يستقبل فارس الخوري بمطار الماظة عام 1955

المصدر
جمال عبد الناصر- الأوراق الخاصة، الوحدة السورية - المصرية،إعداد هدى جمال عبد الناصر، الهيئة المصرية للكتاب، الجزء الرابع، 2016م، صـ735
 أحداث التاريخ السوري بحسب الأيام


 أحداث التاريخ السوري بحسب السنوات


سورية 1900 سورية 1901 سورية 1902 سورية 1903 سورية 1904
سورية 1905 سورية 1906 سورية 1907 سورية 1908 سورية 1909
سورية 1910 سورية 1911 سورية 1912 سورية 1913 سورية 1914
سورية 1915 سورية 1916 سورية 1917 سورية 1918 سورية 1919
سورية 1920 سورية 1921 سورية 1922 سورية 1923 سورية 1924
سورية 1925 سورية 1926 سورية 1927 سورية 1928 سورية 1929
سورية 1930 سورية 1931 سورية 1932 سورية 1933 سورية 1934
سورية 1935 سورية 1936 سورية 1937 سورية 1938 سورية 1939
سورية 1940 سورية 1941 سورية 1942 سورية 1943 سورية 1944
سورية 1945 سورية 1946 سورية 1947 سورية 1948 سورية 1949
سورية 1950 سورية 1951 سورية 1952 سورية 1953 سورية 1954
سورية 1955 سورية 1956 سورية 1957 سورية 1958 سورية 1959
سورية 1960 سورية 1961 سورية 1962 سورية 1963 سورية 1964
سورية 1965 سورية 1966 سورية 1967 سورية 1968 سورية 1969
سورية 1970 سورية 1971 سورية 1972 سورية 1973 سورية 1974
سورية 1975 سورية 1976 سورية 1977 سورية 1978 سورية 1979
سورية 1980 سورية 1981 سورية 1982 سورية 1983 سورية 1984
سورية 1985 سورية 1986 سورية 1987 سورية 1988 سورية 1989
سورية 1990 سورية 1991 سورية 1992 سورية 1993 سورية 1994
سورية 1995 سورية 1996 سورية 1997 سورية 1998 سورية 1999
سورية2000

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
error: محتوى محمي