عام

فيلم نور وظلام

  •   
  •   
  •   

نور وظلال

قام نزيه الشهبندر في أواخر عام 1947م، بإنشاء ستديو في حي باب توما بدمشق، وجهزه بمعدات للتصوير والصوت والإنارة والتحميض والطبع، وكانت معظم الآلالات من صنعه، وقد باشر بتصوير أول فيلم ناطق هو فيلم “نور وظلام” في عام 1948م.

كان الفيلم من تأليف وسيناريو محمد شامل وعلي الأرناؤوط، وشارك في إنتاج الفيلم أحمد الركابي مع نزيه الشهبندر.

مثل في الفيلم كل من المطرب رفيق شكري والممثلة ايفيت فغالي، وشامل مرعي، وأنور البابا “أم كامل”، وحكمت محسن “أبو رشدي”  وكانا قد أصبحا ممثلين إذاعيين معروفين- بالإضافة إلى عبد الهادي الدركزنلي ونهاد العمري ونزار فؤاد فللنور الدير، وسعد الله بقدونس، وماري يونس.

تزامن تصوير أول لقطات الفليم مع بدء العلمليات الحربية في فلسطين،  وتوقف حينها التصوير لأكثر من مرة عند إغارة الطائرات الحربية الإسرائيلية على دمشق ليلاً والتصوير حينها كان قائماً في استديوي الشهبندر، فأطفئت أنور المدينة، وأخذت المدفعية المضادة للطائرات تطلق قذائقها على الطائرات المغيرة، وهرب الممثلون والممثلات من الاستديو إلى الشارع بثياب التمثيل وعلى وجوههم طلاء الماكياج.

أعلن عن الفيلم على انه الفيلم السوري – اللبناني الأول لأن ممثليه “نخبة من أشهر نجوم وكواكب سورية ولبنان”.

وتدور قصة الفيلم حول شقيقان هما عادل ورفيق يقيمان معاً، أولهما عالم مكب على مختبره يتوصل إلى اكتشاف نوع جديد من المتفجرات، أما الثاني فشاب مستهتر لا هم له إلا اللهو والتهتك. ولهذين الشقيقن خال مهاجر يعود من البرازيل مع ابنة أخت له تدعى “دلال” سرعان ما تهوى “رفيق” وتحاول ردعه عن سيرته.

ولرفيق صديق يدعى رشاد يعيش مع شقيقته رباب في شقة فتحا أوبوابا للقمار وابتزاز أموال روادها.

عندما كان عادل يعرض اكتشافه على هيئة فنية عسكرية وبحرز نجاحاً كبيراً، يستيقظ الشر في نفس رجل أجنبي يغري رشاد بالمال لدفعه إلى الإستيلاء على الاكتشاف فيفعل. ويثور رفيق على صديقه انتقاماً لأخيه، وتبدأ سلسلة من المغامرات المثيرة، ويتوصل إلى الأخذ بالثأر ويسترد الاكتشاف بمعونة الشرطة وبفضل ما تبديه دلال من عطف وتشجيع وتعاون.

وقد قدمت الشركة للفيلم في الكراس بالكلمة التالية: “إننا نقدم باكورة إنتاجنا السينمائي، قاصدين من هذا العمل خدمة الوطن بإنشاء صناعة السينما فيه، وكلنا آمل بكل وطني حر أن ينظر بعطف وتقدير لهذه الصناعة الوليدة كي نتمكن من ترقيتها والنهوض بها إلى أقصى حد، والسلام”.

عرض فيلم” نور وظلام” في جميع أنحاء سورية ولبنان، وفي المهجر، وحقق إيرادات لا بأس لها (1).

يذكر أن فيلم نور وظلال المنتج عام 1994 هو محاكاة في الاسم لفيلم نور وظلام المنتج في العام 1948 وكان قد أهدي هذا الفيلم إلى نزيه شهبندر وأمثاله ممن نذروا واجباتهم لكي تجد السينما مكاناً لها في بلدهم. وجاء الفيلم بتوقيع كل من: عمر أميرالاي، ومحمد ملص، وأسامة محمد، وحنّا ورد، وعبد القادر شربجي، وإميل سعادة، وأنور العقاد، وشامل إميرالاي، ومازن بركات، وإبراهيم مطر، وغيرهم. وهو فيلم من النوع التسجيلي أو فيلم البورتريه، فيه جانب كبير من النوستالجيا والعودة إلى الذكريات، وقد وثق تفاصيل مهمة شخصية تخص نزيه شهبندر، إلى جانب المرحلة التاريخية التي رافقت حضور السينما ونشوئها في سورية.


(1) الكسان (جان)، السينما في الوطن العربي، مجلة عالم المعرفة، مارس 1982م، صـ 96-98

 أحداث التاريخ السوري بحسب الأيام


 أحداث التاريخ السوري بحسب السنوات


  •   
  •   
  •   
سورية 1900 سورية 1901 سورية 1902 سورية 1903 سورية 1904
سورية 1905 سورية 1906 سورية 1907 سورية 1908 سورية 1909
سورية 1910 سورية 1911 سورية 1912 سورية 1913 سورية 1914
سورية 1915 سورية 1916 سورية 1917 سورية 1918 سورية 1919
سورية 1920 سورية 1921 سورية 1922 سورية 1923 سورية 1924
سورية 1925 سورية 1926 سورية 1927 سورية 1928 سورية 1929
سورية 1930 سورية 1931 سورية 1932 سورية 1933 سورية 1934
سورية 1935 سورية 1936 سورية 1937 سورية 1938 سورية 1939
سورية 1940 سورية 1941 سورية 1942 سورية 1943 سورية 1944
سورية 1945 سورية 1946 سورية 1947 سورية 1948 سورية 1949
سورية 1950 سورية 1951 سورية 1952 سورية 1953 سورية 1954
سورية 1955 سورية 1956 سورية 1957 سورية 1958 سورية 1959
سورية 1960 سورية 1961 سورية 1962 سورية 1963 سورية 1964
سورية 1965 سورية 1966 سورية 1967 سورية 1968 سورية 1969
سورية 1970 سورية 1971 سورية 1972 سورية 1973 سورية 1974
سورية 1975 سورية 1976 سورية 1977 سورية 1978 سورية 1979
سورية 1980 سورية 1981 سورية 1982 سورية 1983 سورية 1984
سورية 1985 سورية 1986 سورية 1987 سورية 1988 سورية 1989
سورية 1990 سورية 1991 سورية 1992 سورية 1993 سورية 1994
سورية 1995 سورية 1996 سورية 1997 سورية 1998 سورية 1999
سورية2000

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
error: محتوى محمي