صورة وتعليق

دمشق – المدرسة المسمارية الحنبلية – الصحن (6)

  •   
  •   
  •   

يتم الدخول إلى صحن المدرسة من الباب الشمالي وأرضه مفروشة بالحجارة الأبلقية السوداء و البيضاء الحديثة التركيب ، وقد تفننوا في تركيبها و تصفيفها وتنظيمها بشكل هندسي جميل . وفي صدر الصحن القوس الكبير لقاعة الدرس والتي تحولت مع الأيام إلى حرم بيت الصلاة بعدما تعطلت فيها منافع التدريس

دمشق - المدرسة المسمارية الحنبلية  - الصحن (6)
و يتوسط الصحن بركة ماء صغيرة الحجم ، و يساق الماء إليها بالماضي من نهر باناس ( بانياس ) ، إلى أن استبدل هذا بمياه عين الفيجة . و تتكون من أضلاع أربع ، و كانت تستخدم للوضوء كميضأة . وفي الجهة الشرقية من الصحن يوجد غرف صغيرة كانت مرابع الدروس .
دمشق - المدرسة المسمارية الحنبلية  - الصحن (6)
الوسوم

عماد الأرمشي

باحث في تاريخ دمشق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق