وثائق وبيانات

رسالة هاشم الأتاسي إلى الملك حسين بعيد إعلان استقلال سورية

  •   
  •   
  •   

 النص الكامل للرسالة التي بعث بها رئيس المؤتمر السوري سنة 1920 السيد هاشم الأتاسي، إلى الملك حسين في مكة، يبلغه فيها مقررات المؤتمر السوري:

صاحب الجلالة الهاشمية الملك حسين المعظم:

إن القطر السوري العربي الذي يشعر ابناؤه المنة التي اوليتموهم اياها بقيامكم المبارك، ظل نحو عام ونصف رازح تحت اثقال الاحتلال والتقسيم العسكري، الذي كان سبباً لمشاكل عديدة، وباعثاً للأضرار في مصالح العباد، تتقاذفه الاهواء والمطامع الاستعمارية، الأمر الذي جعل ابناء سورية في اضطراب وقلق شديدين.

لذلك فقد رأي المؤتمر السوري، المنعقد بدمشق والذي يمثل جميع البلاد السورية، ان يضع حدا لهذا الموقف الحرج، ابتغاء صيانة حقوقه وحفظ مصالحه، فأعلن في جلسته المنعقدة بتاريخ 7 آذار 1920 استقلال القطر السوري بحدوده الطبيعية، واختار سمو نجلكم المعظم الأمير فيصل، ملكاً دستورياً على البلاد السورية، بالنظر لما قام به من جليل الأعمال العسكرية والسياسية في مصلحة الوطن والأمة، وأعلن انحلال الحكم العسكري الاحتلالي في جميع مناطق سوريا، وكلف الحكومة السورية الجديدة ابلاغ ذلك للدول الأجنبية، والسعي لحمل الحلفاء على الجلاء عن المناطق في احتلالها ثم طلب استقلال القطر العراقي، على أن يكون بين القطرين اتحاد سياسي واقتصادي.

وهكذا دخلت سورية في دور بعيد من الاستقلال الذي فتحتم جلالتكم بابه، فكان لكم فيه اليد الأولى، التي لا ينساها لكم أبناء سورية المخلصون، الذين يدعون لجلالتكم بدوام الاقبال والتأييد.

يؤيد جلالتكم بقوة منه وتوفيق

في 9 مارس 1920

رئيس المؤتمر السوري

هاشم الأتاسي

رسالة هاشم الأتاسي إلى الملك حسين بعيد إعلان استقلال سورية

المصدر
الحصري (ساطع)- زعيتر (ساطع)- مروة (كامل)، يد الله مع الجماعة.. رسالة في الاتحاد، بيروت 1954
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق