الشعر في سورية

قصائد فؤاد العادل

  •   
  •   
  •   
عدت للشعر
عُدْتُ للشعر أجْتلي طلعة الله _________________________
وأصحو على رفيع بيانهْ! _________________________
ظاميءَ الروح للألوهة في الحبْـ _________________________
بِ, وللحُسْن وهْو في إبَّانه! _________________________
جلَّ من صوَّر البرايا وألقى _________________________
طيَّ كل الصدور فيض حنانه! _________________________
قدرة الله أعلنت واستسرَّتْ _________________________
فأصيخوا للوحي في عنفوانه _________________________
تسمعون النسيم يهمس للدو _________________________
حِ ويجلو الرؤى على أجفانه! _________________________
وعناق الأغصان للجدول الرقـ _________________________
ـراقِ مفتونة على شطآنه.. _________________________
قصائد فؤاد العادل قصائد فؤاد العادل قصائد فؤاد العادل قصائد فؤاد العادل
والهزارَ المرنانَ يستوقف الليـ _________________________
ـلَ ويسقيه من شجا ألحانه! _________________________
ويد الفجر تسفح النور نشوا _________________________
نَ على عطره وفي ألوانه! _________________________
وصحا قلبيَ المعنَّى فماجت _________________________
صور الحمد في صدى خفقانه _________________________
فذكرت الأوطان والدار والأهـ _________________________
ـلَ وأيكَ الشآم في ريعانه! _________________________
جنة بُوْعِدَتْ وشطَّتْ مزاراً _________________________
وحياة الغريب في ذكرانه!. _________________________
يوم كنا, والعمر موكب وردٍ _________________________
فلُّهُ راقص على أقحوانه _________________________
والشباب الممراح دنيا صبابا _________________________
تٍ ونايٌ سلواه في إرْنانه!!.. _________________________
أملٌ كالزمان بِكرٌ ووصْلٌ, _________________________
هزّه شوقه قُبَيل أوانه!! _________________________
ليس يدري ماذا تكنُّ الليالي _________________________
فالمنى مُلْكه وطَوْع بنانه _________________________
ونجوم الدجى تطرِّز برديـ _________________________
ـهِ وتمشي الأفلاك في مهرجانه! _________________________
قصائد فؤاد العادل قصائد فؤاد العادل قصائد فؤاد العادل قصائد فؤاد العادل

فإذا بالجنان مارج نارٍ.. _________________________

وإذا بالزمان غير زمانه!.. _________________________

وإذا بالبعاد يفغر شدقيـ _________________________

ـهِ ويطوي الأحلام في ركبانه _________________________

كيف حالت هذي المرابع قفراً _________________________

تتغذى الأشباح من أشجانه _________________________

وانطلقنا في صفحة الأرض سيلاً _________________________

من لجوءٍ خجلانَ من خذلانه _________________________

نحن موتى بلا قبور وصرعى _________________________

قد رضينا من دهرنا بهوانه!! _________________________

وحياة الخنوع أكرم منها.. _________________________

ميتةُ الحر في حمى أوطانه _________________________

إيه يارب: يا ملاذي وأمني _________________________

ونجيِّي على جلالة شانه _________________________

عدتُ للشعر أشتكي لك روحي _________________________

وفؤادي الأوَّاه في بحرانه _________________________

ظامئاً للكريم من عفو ربي _________________________

والمزيد, المزيد, من غفرانه _________________________

ولئن لجَّ في الضلالة جسمي _________________________

ففؤادي باق على إيمانه _________________________

قصائد فؤاد العادل قصائد فؤاد العادل قصائد فؤاد العادل قصائد فؤاد العادل

 

من قصيدة: دمشق

دمشق: يا غُصّةَ الأشواق في كبدي _________________________

ويالهاث حنين الأمس خلف غدي _________________________

نأيتُ عنكِ, خيوطُ الشوق تجذبني _________________________

وجئتكِ اليومَ, جُرحي في الفؤاد ندي _________________________

كأنني, واللقاء الحلم يَسْكُنُني.. _________________________

لم أَنْأَ عنكِ, ولم أَبْرَحْ حمَى بلدي _________________________

كم لَذَّ للدهر أن يغتال أُلفَتَنا.. _________________________

وسعَّر النأْيُ من وجدي ومن نكدي _________________________

يا جنةَ الخلْد في دنيا وُعدتُ بها.. _________________________

بين الدموع, وفي عمرٍ من الكمد _________________________

أنا الغريب, فنور الفجر يُنكرني.. _________________________

والليلُ يأسرني, في مَدِّهِ الأبدي _________________________

أنا المنادي, وأوداءُ الفراغ صدًى,.. _________________________

يهمّ يصلبني, حيّاً على عُمد _________________________

لولا طلولٌ من الأحلام يحضنها.. _________________________

قلبي, ولولا التقاءُ الزوجِ والولد.. _________________________

تفطّرتْ كبدي الحرّى, وقد عَصَفَتْ.. _________________________

يدُ الحنين بها كالجمرِ مُتَّقِد _________________________

ورحتُ ألهجُ باسم الشام أُعْلِنهُ,.. _________________________

في الحلم والصحو, في أوطانيَ الجدد _________________________

قصائد فؤاد العادل قصائد فؤاد العادل قصائد فؤاد العادل قصائد فؤاد العادل

دمشقُ: أنت ربيع العمر بهجتُهُ.. _________________________

وأنتِ كأسُ هوًى أترعْتُهُ بيدي _________________________

إني أعودُ, وقد أغفى الشتاء على.. _________________________

مفارقي, وشبابي فاتَ, لم يَعُد _________________________

أعودُ, أنشُدُ دفْءَ القلب راحتَهُ.. _________________________

فذكرياتي التي أجهضتُ لم تَلِد _________________________

لا يعذُبُ العمر, إلا إن أَلمَّ به.. _________________________

طيفٌ من الصفْو, أو صيفٌ من الرَغَد _________________________

وما صبابةُ مشتاقٍ يداعبه.. _________________________

طيفُ اللقاء, كمشتاقٍ الى الأبد 

 أحداث التاريخ السوري بحسب الأيام


 أحداث التاريخ السوري بحسب السنوات


  •   
  •   
  •   
سورية 1900 سورية 1901 سورية 1902 سورية 1903 سورية 1904
سورية 1905 سورية 1906 سورية 1907 سورية 1908 سورية 1909
سورية 1910 سورية 1911 سورية 1912 سورية 1913 سورية 1914
سورية 1915 سورية 1916 سورية 1917 سورية 1918 سورية 1919
سورية 1920 سورية 1921 سورية 1922 سورية 1923 سورية 1924
سورية 1925 سورية 1926 سورية 1927 سورية 1928 سورية 1929
سورية 1930 سورية 1931 سورية 1932 سورية 1933 سورية 1934
سورية 1935 سورية 1936 سورية 1937 سورية 1938 سورية 1939
سورية 1940 سورية 1941 سورية 1942 سورية 1943 سورية 1944
سورية 1945 سورية 1946 سورية 1947 سورية 1948 سورية 1949
سورية 1950 سورية 1951 سورية 1952 سورية 1953 سورية 1954
سورية 1955 سورية 1956 سورية 1957 سورية 1958 سورية 1959
سورية 1960 سورية 1961 سورية 1962 سورية 1963 سورية 1964
سورية 1965 سورية 1966 سورية 1967 سورية 1968 سورية 1969
سورية 1970 سورية 1971 سورية 1972 سورية 1973 سورية 1974
سورية 1975 سورية 1976 سورية 1977 سورية 1978 سورية 1979
سورية 1980 سورية 1981 سورية 1982 سورية 1983 سورية 1984
سورية 1985 سورية 1986 سورية 1987 سورية 1988 سورية 1989
سورية 1990 سورية 1991 سورية 1992 سورية 1993 سورية 1994
سورية 1995 سورية 1996 سورية 1997 سورية 1998 سورية 1999
سورية2000

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
error: محتوى محمي