صورة وتعليقالباحث عماد الأرمشي: دراسات عن مدينة دمشق

دمشق 1929- جنازة المرحوم فوزي الغزي تعبر من أمام سوق الخجا

  •   
  •   
  •   

 

جنازة المرحوم فوزي الغزي تعبر من أمام سوق الخجا

أهالي دمشق يشيعون المرحوم فوزي الغزي أحد أركان الكتلة الوطنية في السادس من شهر تموز / يوليو عام 1929 ، وقد توقفت الجنازة هنا لمدة عشرين دقيقة تقريبا ، و لم يُعرف سبب توقفها بهذا الموضع قبل الوصول الى تربة باب الصغير حين تم الدفن فيها .

و نشاهد جادة السنجقدار من الجنوب إلى الشمال ، هنا يظهر مقطع أخر من القسم الخارجي من سوق الخجا و الظاهر مقطع منه مكملاً للصورة السابقة . وقد وصل نعش المرحوم (فوزي الغزي) ملفوفاً بالعلم السوري ذي النجمات الثلاث , وهو علم تلك الحقبة الزمنية .

الصورة من انتقاء و تقديم و تعليق الأستاذ : سامي الشمعة .

 من أرشيف الباحث عماد الأرمشي Emad Al Armashi   

الوسوم

عماد الأرمشي

باحث في تاريخ دمشق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق