الأحدثسلايد

حكام ومحافظو دير الزور حتى 1949

  •   
  •   
  •   

 

حكام ومحافظو دير الزور حتى  1949

 1807 م غزو الدولة السعودية الأولى للدير وطرد القوات العثمانية ، مع وجود رأي آخر يؤكد أن العثمانيين أساساً كانوا قد انسحبوا من الدير قبل هذا التاريخ  بفترة طويلة، ولم يستمر حكم الدولة السعودية الأولى إلا لفترة قصيرة وطردوا من بعدها خارج دير الزور. 

 1808 – 1832 سميت هذه الفترة بحكم العشائر،  والنقاش كبير حول من تولى حكم الدير المدينة،  لكن بشكل عام كان القول الأبرز هو لشيوخ العشائر خاصة الكبيرة منها.  

1832 الحاكم مصري معجون آغا – الذي عينه ابراهيم باشا بن محمد علي باشا حاكماً لدير الزور حتى انسحابهم منها عام 1841 م – ويجدر الذكر إلى أن حكم المصريين كان اسمياً على دير الزور وبقيت الكلمة للعشائر – وقد ذكر عدد من الباحثين التاريخيبن مثل أحمد شوحان في كتابه تاريخ دير الزور وعبد القادر عياش في موسوعته عن دير الزور   إلى أن ابراهيم باشا قد أصدر قانوناً في دير الزور سماه {{ قانون عبد العزيز }} ليتشارع به الديريين – وتفيد جميع الإشارات المرجعية إلى أن عبد العزيز هذا الذي كتب باسمه القانون ذاك – هو زعيم الظفير والشرقيين وقتها الشيخ عبد العزيز بك المحسن البْشَار – أخو هدلة – الذي منحه ابراهيم باشا عام 1832 م ، لقب البيك ، واكرمه أيما إكرام. 

1841 – 1859 عاد الحكم بشكل كامل ومطلق للعشائر الديرية ، ولكن هذه المرة بشكل منظم ، وكانت مؤلفة من حلفين كبيرين هما الشرقيين و الوسطيين ، وكان الخرشان بتلك الفترة مع الوسطيين ثم صاروا مع الشرقيين .

وأيضاً لا نستطيع أن نجزم من هو حاكم البلد وقتها بسبب الخلاف والسجال ،  إلا أننا نقول بأن أبرز اسمين وقتها بالبلد هما شيخا الشرقيين و الوسطيين 

عبد العزيز بك العبد المحسن البْشَار {{ والد عمر بك و أحمد بك }} من عشيرة البو حداد و البو عويص من قبيلة الظفير – شيخ الشرقيين….. 

عبود الحسن الجاسم العبيد {{ والد فنوش و حاج فاضل و جدعان }} من عشيرة السادة الحسينية من قبيلة البقارة-  شيخ الوسطيين…..

1859 عمر باشا الكرواتي – بحملته الشهيرة التي اعادة الدير – دير الزور-  من جديد لحكم الدولة العثمانية حتى انسحابها الكلي من بلاد الشام عام 1918 م .

1859 سليمان الجاسم المحمد العاشور – من أهالي مدينة  دير الزور وهو من عشيرة البوحداد و البوعويص من  الظفير 

1861  منديل الأسعد – وهو من أهالي مدينة دير الزور وشيخ عشيرة الخرشان وقتها-  وقد خرج الخرشان في عهد مشيخته من الوسطيين وانضموا للشرقيين. 

1862 ثريا باشا 

1864 عمر باشا الكرواتي 

1864 أرسلان باشا 

1865 خليل بك الأورفلي 

1866 آصف باشا 

1868 أرسلان باشا 

1871 عمر باشا المجري 

1874 قيصر لي قاسم باشا

1876 حسين باشا الجلبي 

1880 علي باشا الشريف 

1881 حسين باشا الجلبي 

1883 علي باشا 

1887 احمد توفيق باشا 

1893 صالح باشا 

1894 اسماعيل زكي بك 

1897 احمد شكري باشا 

1900 أحمد رشيد باشا 

1907 حسن محرم البيروتي 

1908 راشد باشا 

1909 محمد جمال بك 

1910 جلال الدين بك الجبان 

1916 زكي بك الجركسي 

1917 عبد القادر بك 

1918 علي سعاده و حلمي بك

 6 – 11 – 1918 تشكيل حكومة الحاج فاضل الأولى بعد خروج العثمانيين من مدينة دير الزور،  حكومة مستقلة دامت حتى دخول الانكليز و يترأسها ثلاثة أشخاص وهم :

حاج فاضل العبود الحسن الجاسم العبيد – ممثلاً لحلف الوسطيين 

عمر بك العبد العزيز العبد المحسن البْشَار  – ممثلاً لحلف الشرقيين 

شلاش حلمي المنديل الأسعد – ممثلاً لحلف الخرشان وشركائهم 

وقد كانت مؤلفة من 21 عضو 7 عن كل حزب عشائري،  وكل اسبوع يترأسها شخص من الرؤساء الثلاثة المذكورين. 

وقد عرفت بحكومة الحاج فاضل الأولى أو حكومة الرؤساء الثلاث أو حكومة الفَلَت 

4 – 11 – 1919 دخول قوات الأمير ناصر بن علي الهاشمي إلى دير الزور وتعيين مرعي باشا الملاح متصرفا على دير الزور 

1- 12- 1919 دخول الانكليز  وحكمهم دير الزور وتعيين الميجر كاروير حاكماً لها 

27 – 12 – 1919 طرد الانكليز على يد حاكم الرقة ابن دير الزور رمضان باشا شلاش وتسلم الحكم فيها شهرين 

1920 مولود مخلص العراقي 

3 – 2 –  1920 مظهر بك أرسلان 

1 – 4 – 1920 مصطفى بك القنواتي 

9 – 10 – 1920 تعيين الجنرال الفرنسي ديبوفر حاكماً لدير الزور يعاونه الكولونيل ترانكيه 

1921 خليل اسحق 

1921 الأمير مختار الجزائري 

1924 نبيه مارديني 

1924 مرعي باشا الملاح 

1928- 1929  نافع مجيب القدسي 

1931 خالد الداغستاني 

1934 رشيد الصفدي 

1937 توفيق شامية 

1939 جواد مرابط 

1943 خالد الداغستاني

1945 غالب ميرزو

1947 مكرم الاتاسي 

1948 وحيد غنام 

1949 هاني الريس 

              من أرشيف:

 توثيق أنساب ومشجرات عشائر دير الزور 

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق