صورة وتعليقالباحث عماد الأرمشي: دراسات عن مدينة دمشق

دمشق : صورة جوية نادرة لشارع بغداد ومعهد اللاييك

  •   
  •   
  •   

 

دمشق ~صورة جوية نادرة جداً لشارع بغداد ~ يبدو معهد اللاييك ~ الثلاثينيات
 
التوثيق:  الباحث التاريخي عماد الارمشي

أرى في منتصف أسفل الصورة البناء المستطيل الأبيض .. لأول مرة يظهر هذا البناء بالصور هو مبنى ( الثانوية الرسمية للإناث ) والتي شيدت في عام 1929 للميلاد مابين طريق الكريكات و طريق بستان بندق المنظم و المزروع حديثاً كما هو واضح بالصورة الملتقطة عام 1932 من إحدى طائرات سلاح جو جيش الشرق الفرنسي بعد تنظيم المنطقة . 

كما يبدو بشكل واضح النصب التذكاري للكابتن ديكاربانتري حين أقامت سلطات الاحتلال الفرنسي نصباً تذكارياً للكابتن ديكاربانتري في منتصف الساحة التي حملت اسمه ، و نظمت المنطقة ، ونرى بجانبه بيت الحاج أبو راشد بعيره .. حين كان هذا البيت يشكل ملاذاً أمناً للثوار في تلك الفترة .. إبان الثورة السورية في عام 1925 للميلاد قبل بناء جامعه الشهير ( جامع بعيرة عام 1938 ) 

الشارع الواصل بين ( ساحة الكابتن ديكاربانتري / ساحة 17 نيسان / السبع بحرات ) و بين ساحة ( بوابة الصالحية ) هو شارع الكابتن ديكاربانتري وقد تحول اسمه بعد الجلاء الى شارع 29 أيار .

أما شارع العابد .. فقد أنشئ بشكل رسمي في عام 1937 وينسب لأول رئيس في عهد الإنتداب الفرنسي للجمهورية السورية السيد الرئيس محمد علي بن أحمد عزت باشا العابد صاحب بناء العابد بساحة المرجة .

في شرق الساحة تبدو بكل وضوح جنينة عين الكرش عند الأجمة الحاوية على الأشجار الكبيرة و يظهر جريان ماء العين باتجاه البيت المتاخم للعين ثم يتجه جنوباُ باتجاه حارة الورد و سوق ساروجا . 

تبدو البساتين المحيطة بدمشق من جهة شمال المدينة وهي بالتتابع كما ذكرها الدكتور المرحوم قتيبة الشهابي : بستان الدور ، ثم بستان العمادية ، ثم بستان الرسام ، و أخيراً بستان الباشا ، وبخط متوازي لحارات الورد وعين الكرش باتجاه الأزبكية وحارات ( أفا الدور ـ خلف الدور ) 

في حين يبدو واضحاً شارع بغداد و الخالي من العمائر سوى مبنى معهد ( اللاييك ) وقد شَيدته بعثة علمانية فرنسية سنة 1925 للميلاد بسطحه القرميدي فريدا في ذاك الشارع

دمشق : صورة جوية نادرة لشارع بغداد ومعهد اللاييك

الوسوم

عماد الأرمشي

باحث في تاريخ دمشق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق