وثائق سوريا

كلمة مدير شركة المشاريع الفرنسية في حفل وضع حجر الأساس لمرفأ الإسكندرونة عام 1922

كلمة المسيو سويره مدير شركة المشاريع الفرنسية التي ألقاها بحضور الجنرال غورو في حفل وضع حجر الأساس لمرفأ الإسكندرونة والذي جرى في الثالث والعشرين من جزيران عام 1922م.

نص الكلمة:


سيدي الجنرال:

قد شئت تأخذ صالح البنائين لتظهر بذلك أنك أول عامل في المشروع العظيم الذي ستقوم به الصناعة الفرنسوية في الإسكندرونة، وهذه هي يا فخامة الجنرال مرة أخرى تنشئ فيها للتاريخ مرة أخرى تربط بها حاضر هذه البلاد السورية ومستقبلها بماضيها المجيد.

منذ ثلاثة وعشرين جيلاَ قدم إلى هذا المكان حيث نجن قاطنون اليوم رجل حرب آخر كان يميل أيضاً إلى التنظيم بعد العراك هذا الرجل هو الإسكندر الكبير.

أنه رأى سكينة هذا الخليج المدهشة أيام العواصف تترك بقية سواحل سوريا وكيليكيا صعبة الاقتراب فقدرها قدرها واجتاز سهول دجلة والفرات الفسيحة ورأي محصولاتها التي لا تنفذ وفهم روح التجارة والإقدام المتصفة بهما شعوبها واجتاز أخيراً قمة بيلان هذه حيث نرى الجبل كأنه تخرم خصيصاً لتسهيل المواصلات بين هذه الأراضي الخصبة وهذا البحر فاتخذ قراراً لم تزل الأجيال تردد ذكراه إذ أنه امر بإنشاء مرفأ في هذه النقطة التي لم تتخذ لغاية اليوم اسماً غير اسمه.

إن العمل الذي عدت اليه اليوم يا فخامة الجنرال يوافق الحاجة التي أسس لأجلها المرفأ أما هذه الحاجة قد تضاعفت بل تضاعفت مئات من المرات نظراً لاحتياجات الحياة الحديثة والتي تتطلب استخدام كل موارد الصناعة المستحدثة.

في بعضة أشهر يصير في الإمكان الابتداء بالعمل على هذا الرضيف الموقت حيث نحن واقفون.

ونأمل أنه في سنين قليلة سيقوم رصيف كبير مواز للشاطئ على عمق 15 متراً تتمكن من الرسو عنده البواخر العظيمة التي تنزل في المادة إلى عمق عشر أمتار أو أزيد وسيكون هذا الرصيف متقناً حاوياً الخطوط الحديدية والمستودعات والارتاج الكهربائية.

سينبسط هذا المرفأ على طول الخليج بأحواض تتابع تدريجياً حسبما يقتضيه الحال وإذ لم يقدر لنا أن نتمم هذا العمل فسوف لا يتهمنا أحفادنا بأن نظرنا إلى المستقبل كان نظراً خاسراً واننا بدأنا عملاً صغيراً وتركنا لهم توسيعه.

وليسمح لي هنا أن أحيي باحترام ذكر أحد مساعدينا الأولين وأضع صور مشروعنا الفنية العالم الشهير رينو الذي استقبلته يا فخامة الجنرال بكل ترحاب في شهر كانون الأول سنة 1916 حينما جاء لدرس هذه السواحل وكانت هذه المهمة آخر مهماته ولم تكن الأقل نفعاً لأنها أزالت كل تردد في اختيار مركزاً أكبر مرفأ على سواحل سورية وكيليكيا.

وهل من حاجة إلى القول بأن تجفيف المستنقعات الضروري لمستقبل مدينة الاسكندرونة قد تقرر وهو ايضاً كما تقررت أشغال المرفأ واننا نعرف في فرنسا كيف نستفيد من المستنقعات فهذه بساتين السوم الغناء ومراعي السيفر الزاهرة تشهد على ذلك أنك يا فخامة الجنرال بإنشائك مرفأ الاسكندرونة وفتحك هذا الباب الكبير للعالم الشرقي منقاد بروح غير الروح التي قادت الألمان إلى هذه البلاد لعشر سنوات خلت فإنهم كانوا يرمون إلى تثبيت تسلطهم الاقتصادي والسياسي الثقيل عليها وأنت تريد أن تساعد شعبها على الرقي باتحاده المتين مع فرنسا.

ستستعيد سورية الشمالية بفضل هذا المشروع مركزها التجاري القديم بين أوربا وأسيا وسيكون نجاحها ثابتاً تستفيد منه سوريا بكاملها.

وسيكون هذا الفضل راجعاً إليك يا فخامة الجنرال فضل يكسبك فخراً وان لم يعادل المجد وسيكون هذا الفضل راجعاً اليك يا فخامة الجنرال فضل يكسبك فخراً وان لم يعادل المجد الذي اكتسبته في سهول شامبانيا فليس أقل قيمة في عينيك.

فبعد ان حملت العالم على الاعجاب بفرنسا قمت تسعى بتحبيبها اليه.


انظر:

الجنرال غورو ووضع حجر الأساس لمرفأ الإسكندرونة عام 1922

 أحداث التاريخ السوري بحسب الأيام


 أحداث التاريخ السوري بحسب السنوات


سورية 1900 سورية 1901 سورية 1902 سورية 1903 سورية 1904
سورية 1905 سورية 1906 سورية 1907 سورية 1908 سورية 1909
سورية 1910 سورية 1911 سورية 1912 سورية 1913 سورية 1914
سورية 1915 سورية 1916 سورية 1917 سورية 1918 سورية 1919
سورية 1920 سورية 1921 سورية 1922 سورية 1923 سورية 1924
سورية 1925 سورية 1926 سورية 1927 سورية 1928 سورية 1929
سورية 1930 سورية 1931 سورية 1932 سورية 1933 سورية 1934
سورية 1935 سورية 1936 سورية 1937 سورية 1938 سورية 1939
سورية 1940 سورية 1941 سورية 1942 سورية 1943 سورية 1944
سورية 1945 سورية 1946 سورية 1947 سورية 1948 سورية 1949
سورية 1950 سورية 1951 سورية 1952 سورية 1953 سورية 1954
سورية 1955 سورية 1956 سورية 1957 سورية 1958 سورية 1959
سورية 1960 سورية 1961 سورية 1962 سورية 1963 سورية 1964
سورية 1965 سورية 1966 سورية 1967 سورية 1968 سورية 1969
سورية 1970 سورية 1971 سورية 1972 سورية 1973 سورية 1974
سورية 1975 سورية 1976 سورية 1977 سورية 1978 سورية 1979
سورية 1980 سورية 1981 سورية 1982 سورية 1983 سورية 1984
سورية 1985 سورية 1986 سورية 1987 سورية 1988 سورية 1989
سورية 1990 سورية 1991 سورية 1992 سورية 1993 سورية 1994
سورية 1995 سورية 1996 سورية 1997 سورية 1998 سورية 1999
سورية2000

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
error: محتوى محمي