من الصحافة

صحيفة 1927 – صداقة الإنكليز والدروز

تبدل الموقف البريطاني من الأهالي في السويداء، وفي عام 1927 لم يقف موقف المتفرج بل ساهم في التضييق على الثوار.

صحيفة الجامعة العربية نشرت خبراً عن هذا الموقف في الحادي عشر من تموز عام 1927م.

عنوان الخبر:

صداقة الإنكليز والدروز

نص الخبر:

(عرف الشعب الدرزي الباسل من زمن بعيد بأنه صديق لبريطانيا العظمى، وأن الإنكليز يرعون تلك الصداقة ويحفظون عهدها، وأنهم يأخذون بيد الدروز في كل مأزق. وكان إذا مر الإنكليزي بأية قرية درزية في جبل حوران أو لبنان استقبله أهلها بالترحيب والكرم المعروف عنهم واحتفظوا به كما يحتفلون بأكبر زعمائهم.

ولما اشتعلت الثورة السورية كانت آمال الدروز بعطف الإنكليز لا حد لها، ولكن الإنكليز حافظوا في أول الأمر على الحياد التام فلم يعتب عليهم أحد لأن لهم من المصالح والصلات مع فرنسة ما يبرر موقفهم.

ولكن في الزمن الأخير حين شعروا بضعف الثورة – والإنكليز دائماً لا يعطفون إلا على الأقوياء ولايمقتون مثل الضعف- تركوا ذلك الحياد وقاموا يساعدون الأفرنسيين على أصدقائهم الدروز مساعدة كلية إذ أعلنوا الأحكام العرفية في منطقة الأزرق وأخرجوا الثوار منها، ومنعوهم الماء. ولما حاول بعضهم الوصول إليه في تلك الصحراء المحرقة، هاجمهم الإنكليز وقبضوا على نحو خمسين منهم وألقوهم في سجن عمان بينهم علي بك الأطرش شقيق سلطان باشا وهايل الأطرش.

وقد علمنا من مصادر موثوق بها جداً أن ثلاثة رجال منهم أو أربعة ماتوا عطشاً، وأن كثيراً من خيولهم نفقت من الظمأ، وأن بعض الثوار اضطروا لشرب بول خيولهم وبعضهم اقتحم الماء في الأزرق فتلقاهم الإنكليز وأسروهم وأخذوا خيولهم وأسلحتهم، وألقوهم في السجون، ثم رجعوا يضيقون على العائلات الموجودة في الأزرق.

ثم صاروا يحضونها على الاستسلام للفرنسويين الذين أرسلوا مدير استخباراتهم “أرنو” مع عدد من الموظفين ليتعاونوا مع الإنكليز لحمل الدروز على الاستسلام بجميع الوسائل، فأمر الإنكليز صاحب المطحنة الوحيدة في الازرق أن يعطلها وينقلها.

ولما ضاق الدروز ذرعاً رحلوا إلى “العمري” فأنذرهم الإنكليز بأنه من أراضي شرق الأردن، وأنهم لا يسمحون لهم بالإقامة، فقالوا إذن نرحل إلى “الهزيم” فهددوهم بأنهم يطردونهم منه لأنه داخل في حدودهم وضيقوا عليهم الأرض بما رحبت.

فهذه الصداقة الإنكليزية ستكون مضرب المثل عند الدروز إلى يوم يبعثون، هذه الصداقة العجيبة الغريبة أغاذنا الله منها، ووقانا خبرها وشرها).

المصدر
الجامعة العربية- القدس، العدد 48 الصادر يوم الاثنين الحادي عشر من تموز عام 1927
 أحداث التاريخ السوري بحسب الأيام


 أحداث التاريخ السوري بحسب السنوات


سورية 1900 سورية 1901 سورية 1902 سورية 1903 سورية 1904
سورية 1905 سورية 1906 سورية 1907 سورية 1908 سورية 1909
سورية 1910 سورية 1911 سورية 1912 سورية 1913 سورية 1914
سورية 1915 سورية 1916 سورية 1917 سورية 1918 سورية 1919
سورية 1920 سورية 1921 سورية 1922 سورية 1923 سورية 1924
سورية 1925 سورية 1926 سورية 1927 سورية 1928 سورية 1929
سورية 1930 سورية 1931 سورية 1932 سورية 1933 سورية 1934
سورية 1935 سورية 1936 سورية 1937 سورية 1938 سورية 1939
سورية 1940 سورية 1941 سورية 1942 سورية 1943 سورية 1944
سورية 1945 سورية 1946 سورية 1947 سورية 1948 سورية 1949
سورية 1950 سورية 1951 سورية 1952 سورية 1953 سورية 1954
سورية 1955 سورية 1956 سورية 1957 سورية 1958 سورية 1959
سورية 1960 سورية 1961 سورية 1962 سورية 1963 سورية 1964
سورية 1965 سورية 1966 سورية 1967 سورية 1968 سورية 1969
سورية 1970 سورية 1971 سورية 1972 سورية 1973 سورية 1974
سورية 1975 سورية 1976 سورية 1977 سورية 1978 سورية 1979
سورية 1980 سورية 1981 سورية 1982 سورية 1983 سورية 1984
سورية 1985 سورية 1986 سورية 1987 سورية 1988 سورية 1989
سورية 1990 سورية 1991 سورية 1992 سورية 1993 سورية 1994
سورية 1995 سورية 1996 سورية 1997 سورية 1998 سورية 1999
سورية2000

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
error: محتوى محمي