وثائق سوريا

نداء الجميعة السورية العربية في باريس إلى الشعب الفرنسي عام 1926

 
 
 

نداء إلى الشعب الفرنسي  الكريم

مع إندلاع الثورة السورية الكبرى في سورية ضد الاحتلال الفرنسي في عام 1925م، نشرت الجمعية السورية العربية في باريس نداء إلى الأمة الفرنسية بعد أن طبعته بحروف كبيرة واضحة على إعلانات كبيرة وألصقته في جميع شوارع المدينة.

نص النداء:

“أيها الفرنساويون:

إن سوريا اليوم تستصرخ حبكم للحرية والعدل وتلتمس مساعدتكم لتأييد مطالبها الوطنية الحقة ولها رجاء قوي بأن صوتها سيسمع، وأن ثقتها بكم لا تخيب.

أيها الفرنساويون:

إنهم يخفون عليكم الحقيقة عن سوريا، وأن بعض الصحف المأجورة من كبار أصحاب الأموال تصور لكم هذه البقعة الصغيرة من الشرق مأهولة بأناس متعصبين متأخرين تمزقهم المنازعات الداخلية، وهي تصب على الشعب السوري الذي كانت تمتدح فيما مضى ذكائه كل أنواع التهم والشتائم.

إن هذا الشعب الذي كان يستحق كل اكرام وعطف قبل الحرب العالمية لم يعد يستحق اليوم في نظر تلك الصحف لا حرية ولا استقلالاً!

أيها الفرنسيون!

إنكم تعلمون جيداً أسباب هذا الإنقلاب فلا نزيدكم به علماً، وإنما أذكروا فقط أنكم عند أول دعوة اذعتموها في العالم المتمدن لبى دعوتكم 15 ألف سوري فجاؤا يقاتلون إلى جنبكم على الأرض الفرنساوية دفاعاً عن حق وحرية الشعوب. وإن 100 ألف غيرهم خدموا في الشرق في صفوف الحلفاء فكانوا في حربهم معكم يعملون أيضاً لتحرير وطنهم واستقلاله ولم يخطر على بالهم أبداً بأنهم جاءوا يستبدلون سيداً بسيد أو سلطة بسلطة.

أيها الفرنساويون!

أن السوريين يتوقون إلى الحرية ويرغبونها بكل حرارة، فإذا ما قاموا يحاربون اليوم أصدقاءهم وحليفتهم بالأمس كان ذلك على كره منهم وهم بكل مرارة يرون أنفسهم مضطرين لأن يطالبوا بحريتهم تلك الأمة العظيمة التي ما فتئت خلال القرون الأكثر ظلاماً في التاريخ تحمل دائماً لواء الحرية واستقلال الشعوب.

إننا نتطلب الاستقلال التام فوضعنا تحت حكم انتداب ينم عن روح فتح واستعمار.

كانت سوريا واحدة، فأصبحت مقسمة.

كانت تعتقد بالحق، فخدعت

أيها الفرنساويون!

إن هذه الحالة لا يمكن أن تدوم، إنها لا تطاق، انكم لا تريدونها أيضاً، ونحن لا نستطيع احتمالها. فساعدونا على إيجاد سوريا واحدة غير مقسمة ضمن حدودها الطبيعية تتمتع بسيادتها واستقلالها التأمين وبذلك:

تقتصدون في أموالكم

وتحقنون دم أولادكم الثمين

وتصلن مصالحكم

وتكتسبون إلى الأبد صداقة الشعب السوري واعترافاته بالجميل

فتحي سوريا المستقلة

ولتحمي فرنسا الكريمة

الجميعة السورية العربية في باريس

51 شارع سان مارسيل

المصدر
صحيفة فلسطين، يافا، كانون الثاني عام 1926م.
 أحداث التاريخ السوري بحسب الأيام


 أحداث التاريخ السوري بحسب السنوات


 
 
 
سورية 1900 سورية 1901 سورية 1902 سورية 1903 سورية 1904
سورية 1905 سورية 1906 سورية 1907 سورية 1908 سورية 1909
سورية 1910 سورية 1911 سورية 1912 سورية 1913 سورية 1914
سورية 1915 سورية 1916 سورية 1917 سورية 1918 سورية 1919
سورية 1920 سورية 1921 سورية 1922 سورية 1923 سورية 1924
سورية 1925 سورية 1926 سورية 1927 سورية 1928 سورية 1929
سورية 1930 سورية 1931 سورية 1932 سورية 1933 سورية 1934
سورية 1935 سورية 1936 سورية 1937 سورية 1938 سورية 1939
سورية 1940 سورية 1941 سورية 1942 سورية 1943 سورية 1944
سورية 1945 سورية 1946 سورية 1947 سورية 1948 سورية 1949
سورية 1950 سورية 1951 سورية 1952 سورية 1953 سورية 1954
سورية 1955 سورية 1956 سورية 1957 سورية 1958 سورية 1959
سورية 1960 سورية 1961 سورية 1962 سورية 1963 سورية 1964
سورية 1965 سورية 1966 سورية 1967 سورية 1968 سورية 1969
سورية 1970 سورية 1971 سورية 1972 سورية 1973 سورية 1974
سورية 1975 سورية 1976 سورية 1977 سورية 1978 سورية 1979
سورية 1980 سورية 1981 سورية 1982 سورية 1983 سورية 1984
سورية 1985 سورية 1986 سورية 1987 سورية 1988 سورية 1989
سورية 1990 سورية 1991 سورية 1992 سورية 1993 سورية 1994
سورية 1995 سورية 1996 سورية 1997 سورية 1998 سورية 1999
سورية2000

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
error: محتوى محمي