من الصحافة

جبهة تحرير فلسطين 1984: مخطط سوري – ليبي وراء اختطاف طلعت يعقوب

  •   
  •   
  •   

جبهة تحرير فلسطين 1984: مخطط سوري – ليبي وراء اختطاف طلعت يعقوب

في التاسع عشر من كانون الثاني 1984م، أصدرت جبهة تحرير فلسطين في مكتبها في بغداد بياناً إثر اختطاف طلعت يعقوب في دمشق.

وأدان البيان الذي صدر في بغداد ما أسماه هجوم النظام السوري على مكاتب جبهة تحرير فلسطين،ومساكن اعضاء المكتب السياسي، واللجنة المركزية لهذه الجبهة في دمشق، وكذلك الضغوط التي تستهدف أعضاء الجبهة لحملهم على تأييد النظام السوري.

وأكدت الجبهة في بيانها  أن هذا العمل الذي وصفته بالجريمة هو جزء من مخطط تصفية وضعه النظامان السوري والليبي ضد الثورة الفلسطينية وأجنحتها المسلحة.

واستعرض البيان المضايفات التي تعرض لها أعضاء جبهة تحرير فلسطين، وخاصة اعتقال طلعت سكرتير عام الجبهة  وبعض المسؤولين الآخرين على يد المخابرات السورية.

تزامن صدور البيان من تضارب الأنباء حول مصير طلعت يعقوب، حيث أعلن متحدث باسم الجبهة أنه تم الإفراج عنه، ثم عاد بعد ساعات ليؤكد أنه لم يفرج عنه برغم الجهود التي بذلتها الجبهة خلال الساعات الأربع والعشرين بعد إعقاله، وذلك بمساعدة خالد الفاهوم رئيس المجلس الوطني الفلسطيني.

في تلك الأثناء كان الخلاف ما بين حافظ الأسد وصدام حسين على أشده، وكان قسم كبير من الفصائل الفلسطينية يساند الموقف العراقي بما فيهم ياسر عرفات. على ضوء هذا الخلاف، تبين بعد الإفراج عن طلعت يعقوب انه لم يكن معتقلاً لدى الأجهزة الأمنية السورية بحسب عدة شخصيات عاصرت الحادثة ومنها علي بدوان الذي كتب مقالاً في صحيفة دنيا الوطن بعنوان: (الوطني الطيب طلعت نافذ يعقوب ) تحدث فيه عن تفاصيل عمله احتجاز طلعت يعقوب من قبل عبد الفتاح غانم، عضو المكتب السياسي لــ (ج ت ف) .

فيما يلي ما كتبه عن تفاصيل عملية الاحتجاز:

(في ليلة 17 /1/ 1984، وبعد منتصفها بقليل، وردت المعلومات الأولية عن اعتقال، أو احتجاز، طلعت يعقوب الأمين العام لــ (ج ت ف)، ومن معه، وأعتقد أن ياسين معتوق (أبو ابراهيم) كان معه. عملية التوقيف أو الإحتجاز تمت مع اقتحام منزله الواقع في المنطقة الملاصقة لبلدة يلدا من جهة حي التضامن، وفي البناء نفسه الذي كان يقطنه عضو المكتب السياسي للحزب الشيوعي الفلسطيني (حزب الشعب حالياً) عبد الرحمن عوض الله (أبو حيدر). فكان لزاماً أن أجري اتصالاتي السريعة مع المعنيين في إطار الجهة التي كنت انتمي اليها ومع الجبهة الشعبية في اليرموك، والتحرك لفض الموضوع باسرع وقتٍ ممكن.

كان عبد الفتاح غانم، عضو المكتب السياسي لــ (ج ت ف) هو “بطل” عملية “الإعتقال”، أو عملية احتجاز المناضل الفلسطيني الطيب طلعت يعقوب. وعملية “الإعتقال”، أو الإحتجاز تمت بترتيب بين عبد الفتاح غانم والمرحوم العقيد موسى العملة (أبو خالد) الذي كان يصول ويجول في وقتها، كما أكَّدَت المعطيات اللاحقة. وقد أغاظه موقف طلعت يعقوب الرافض لتأييد عملية الإنشقاق التي وقعت في صفوف حركة فتح في أيار/مايو 1983 وامتدت لمنظمة التحرير الفلسطينية. وفي تلك المرحلة، وقبل احتجاز المرحوم طلعت يعقوب، كان نائب الأمين العام الشهيد محمد عباس (أبو العباس) ابن مخيم اليرموك، قد شارك في تشييع الراحل أبو النمر الخالد من قيادة (ج ت ف)، وغادر سوريا بعد التشييع باتجاه تونس، متبنياً موقفاً معلناً “ضد الإنشقاق” في حركة فتح والمنظمة.

حالة الإحتجاز التي وقعت بحق المرحوم طلعت يعقوب، لم تطول، فقد تدخلت القوى التي إئتلفت في إطار التيار الديمقراطي الفلسطيني، وتم انهاء حالة الإحتجاز، واسدال الستار على اللعبة الصبيانية التي أقدم عليها عبد الفتاح غانم).

المصدر
صحيفة الأهرام، العدد 35467 الصادر في 20 كانون الثاني 1984
 أحداث التاريخ السوري بحسب الأيام


 أحداث التاريخ السوري بحسب السنوات


  •   
  •   
  •   
سورية 1900سورية 1901سورية 1902سورية 1903سورية 1904
سورية 1905سورية 1906سورية 1907سورية 1908سورية 1909
سورية 1910سورية 1911سورية 1912سورية 1913سورية 1914
سورية 1915سورية 1916سورية 1917سورية 1918سورية 1919
سورية 1920سورية 1921سورية 1922سورية 1923سورية 1924
سورية 1925سورية 1926سورية 1927سورية 1928سورية 1929
سورية 1930سورية 1931سورية 1932سورية 1933سورية 1934
سورية 1935سورية 1936سورية 1937سورية 1938سورية 1939
سورية 1940سورية 1941سورية 1942سورية 1943سورية 1944
سورية 1945سورية 1946سورية 1947سورية 1948سورية 1949
سورية 1950سورية 1951سورية 1952سورية 1953سورية 1954
سورية 1955سورية 1956سورية 1957سورية 1958سورية 1959
سورية 1960سورية 1961سورية 1962سورية 1963سورية 1964
سورية 1965سورية 1966سورية 1967سورية 1968سورية 1969
سورية 1970سورية 1971سورية 1972سورية 1973سورية 1974
سورية 1975سورية 1976سورية 1977سورية 1978سورية 1979
سورية 1980سورية 1981سورية 1982سورية 1983سورية 1984
سورية 1985سورية 1986سورية 1987سورية 1988سورية 1989
سورية 1990سورية 1991سورية 1992سورية 1993سورية 1994
سورية 1995سورية 1996سورية 1997سورية 1998سورية 1999
سورية2000

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: محتوى محمي