من الصحافة

الرئيس شارل ديغول يستقبل إبراهيم ماخوس وزير الخارجية السوري عام 1966

  •   
  •   
  •   

نشرت صحيفة الحياة في عددها رقم 6353 الصادر في الثالث والعشرين من كانون الأول 1966م، خبراً حول زيارة الدكتور إبراهيم ماخوس نائب رئيس وزراء سورية ووزير خارجيتها إلى باريس واجتماعه بالرئيس الفرنسي شارل ديغول.

نص الخبر:

باريس 22- كانون الأول

غادر الدكتور إبراهيم ماخوس نائب رئيس وزراء سورية ووزير خارجيتها باريس اليوم بالطائرة عائداً إلى دمشق بعد أن أجرى محادثات مع الرئيس الفرنسي ديغول شملت أيضاً أزمة النفط في الشرق الأوسط.

واجتمع الدكتور ماخوس خلال زياته الرسمية لباريس التي استغرقت ستة أيام مرتين مع المسيو موريس كوف دي مورفيل ووزير خارجية فرنسا وبحث معه في التوتر على الحدود العربية – الإسرائيلية وفي مشاكل عالمية أخرى.

واستعرض أيضاً العلاقات الفرنسية – السورية ووسائل توثيق التعاون الاقتصادي والثقافي والفني بين البلدين.

اتفاق ثقافي

وقابل الدكتور ماخوس أيضا المسيو اندريه مالرو وزير الشؤون الثقافية الفرنسي. وقال مسؤولون أن من المتوقع أن يتم قريباً توثيق اتفاق فرنسي – سوري ثقافي هو الآن موضوع تفاوض بين الجانبين.

وقد تأخرت مغادرة الدكتور ماخوس لباريس 24 ساعة لأن الطريق بين بيروت ودمشق مقطوعة بسبب الثلوج فكان عليه ان ينتظر توجه طائرة من باريس إلى العاصمة السورية رأساً.

 

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق