مقالاتسلايد

باسل  عمر حريري- رشدي الكيخيا

1899 - 1987

  •   
  •   
  •   

   باسل  عمر حريري – التاريخ السوري المعاصر

 ولد في حلب في عام 1899م وتلقى علومه فيها.
 
  ورث أملاكاً وعقارات في تركيا نتيجة ارتباطات عائلية.
 عمل في صفوف الكتلة الوطنية منذ تشكيلها عام 1927،وأعلن انفصاله عنها عام 1938-1939 عندما تعثرت المفاوضات مع فرنسا ورفضت التصديق على المعاهدة وساءت سمعة الكتلة بسبب التنازلات التي قدمتها.

  في عام 1947 ترأس الكتلة الدستورية في مجلس النواب.
  في آب (أغسطس) 1948 اتخذت هذه الكتلة اسم (حزب الشعب) وظل رئيسه حتى حلت الأحزاب.
 انتخب نائبا عن حلب في دورات عام 1936، 1943-1947-1949.
  تولى وزارة الداخلية في وزارة هاشم الأتاسي في 14 أغسطس 1949.
  بتاريخ 12 ديسمبر 1949 انتخب رئيساً للمجلس النيابي.
  رفض تولي منصب رئيس الجمهورية بعد الانفصال ( الانفصال عن الجمهورية العربية المتحدة التي تشكلت نتيجة الوحدة بين سوريا ومصر) وقال عبارته الشهيرة : اليد التي وقعت وثيقة الوحدة مع مصر لن توقع وثيقة الانفصال.
 بعد قيام الوحدة السورية-المصرية، غادر سورية للعيش متنقلاً بين تركيا ولبنان.

  أهمية رشدي الكيخيا التاريخية تكمن في تزعمه حزب الشعب الذي كان أشد الأحزاب السورية حماسة ولهفة للوحدة مع العراق.

  كان الأكبر بين زعماء حلب بلا منازع ،اكتسب محبة الشعب بتواضعه وخلقه الحميد ونظافة يده …

  خَدَمَ الوطن بشرف وإخلاص ويعف عن أي مكسب .حتى افنى ثروته التي ورثها في دعم الحركة الوطنية.

 كان رمزا من رموز سوريا السياسية الفاعلة وعلما من أعلام كفاحها ضد المحتل الفرنسي ..رفض تولي منصب رئيس الجمهورية بعد الانفصال وقال عبارته المشهورة :
( اليد التي وقعت وثيقة الوحدة مع مصر لن توقع وثيقة الانفصال ) .
أصابه المرض وكان في تركيا عرض عليه الشيخ معروف الدواليبي العلاج في إحدى دول الخليج فأبى كي لا يكون لأحد عليه منّة .

 توفي رشدي الكيخيا في العاصمة القبرصيّة نيقوسيا عام 1987م، ودفن في أحد مساجدها. 
 
 نعاه رفيق دربه الأستاذ عصام العطار حفظه المولى فقال :
مات رشدي الكيخيا ، مات غريبا مريضا في قبرص ، لم يجد في وطنه العربي
من المحيط إلى الخليج سريرا يضطجع عليه ، ولا قبرا يدفن فيه ؟؟؟؟
لم يكن فكرنا من فكره ، ولا نهجنا من نهجه ، ولكنه كان رجلا كبيرا يشهد له الاعداء والأصدقاء بالنزاهة والترفع.
لو قبل أن يكون رئيسا لسوريا لكان فقد عرضت عليه الرئاسة أكثر من مرة فأبى
حزنت لشيخوخته ومرضه…
حزنت لمعاناته في وحدته وغربته
بعيدا عن سوريا وعن وطنه العربي ؟؟؟
وحزنت أكثر وأكثر لموت المروءة الإنسانية والوفاء في أرض العرب رحمك الله ورحم سائر الغرباء ).

أرشيف باسل  عمر حريري – الموسوعة التاريخية لأعلام حلب  

باسل  عمر حريري- رشدي الكيخيا

 أحداث التاريخ السوري بحسب الأيام


 أحداث التاريخ السوري بحسب السنوات


  •   
  •   
  •   
سورية 1900سورية 1901سورية 1902سورية 1903سورية 1904
سورية 1905سورية 1906سورية 1907سورية 1908سورية 1909
سورية 1910سورية 1911سورية 1912سورية 1913سورية 1914
سورية 1915سورية 1916سورية 1917سورية 1918سورية 1919
سورية 1920سورية 1921سورية 1922سورية 1923سورية 1924
سورية 1925سورية 1926سورية 1927سورية 1928سورية 1929
سورية 1930سورية 1931سورية 1932سورية 1933سورية 1934
سورية 1935سورية 1936سورية 1937سورية 1938سورية 1939
سورية 1940سورية 1941سورية 1942سورية 1943سورية 1944
سورية 1945سورية 1946سورية 1947سورية 1948سورية 1949
سورية 1950سورية 1951سورية 1952سورية 1953سورية 1954
سورية 1955سورية 1956سورية 1957سورية 1958سورية 1959
سورية 1960سورية 1961سورية 1962سورية 1963سورية 1964
سورية 1965سورية 1966سورية 1967سورية 1968سورية 1969
سورية 1970سورية 1971سورية 1972سورية 1973سورية 1974
سورية 1975سورية 1976سورية 1977سورية 1978سورية 1979
سورية 1980سورية 1981سورية 1982سورية 1983سورية 1984
سورية 1985سورية 1986سورية 1987سورية 1988سورية 1989
سورية 1990سورية 1991سورية 1992سورية 1993سورية 1994
سورية 1995سورية 1996سورية 1997سورية 1998سورية 1999
سورية2000

باسل عمر حريري

باحث في أعلام وشخصيات حلب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: محتوى محمي