صورة وتعليقسلايد

حلب إحدى محطات قطار الشرق السريع سيمبلون 1927م

 
 
 

 

حلب إحدى محطات قطار الشرق السريع سيمبلون 1927م

قطار الشرق السريع هو أول قطار أوربي عبر القارة، يجتازها من الغرب إلى الشرق وصولأ إلى مدينة إسطنبول ، بدء مجرد خدمة سكك حديدية دولية عادية، ولكنه ومع مرور الزمن أصبح القطار يُرادِف الإثارة والسفر الفاخر ويقطع مسافة تزيد على 2740 كم.
مع نشوب الحرب العالمية الأولى توقفت خدمات القطار، ثم استؤنفت عام 1919، وصار 
يعرف باسم قطار سيمبلون ـ الشرق السريع Simplon Orient-Express
لأنه يجتاز جبال الألب عبر نفق ممر سيمبلون الشهير بين سويسرا وإيطاليا ويعد من أطول الأنفاق في العالم (نحو 20كم). وقد اختيرت كاليه على المانش محطة لانطلاقه، ومنها إلى باريس، ثم لوزان (سويسرا)، ويجتاز ممر سيمبلون ليصل إلى ميلانو فالبندقية ومنها إلى زغرب فبلغراد، (يوغوسلافيا) ثم صوفيا (بلغاريا). وقد توقفت خدمات هذا القطار مرة أخرى مع نشوب الحرب العالمية الثانية واستؤنفت مجدداً عام 1947 م
كان صاحب مشروع قطار الشرق السريع رجل أعمال بلجيكي يدعى جورج ناجلميكرز وريث أسرة مصرفية فاحشة الثراء، تمكن من إقناع مدراء عدد من الخطوط الحديدية الأوربية لتسيير قطار ركاب خاص مع عربات نوم تتولى إدارته شركته التي أسسها باسم الشركة الدولية لقطارات النوم والقطارات السريعة الأوربية عام 1883. وفي رحلته الأولى سافر الركاب بالقطار من باريس إلى ميناء ڤارنا في بلغاريا، بعد عبور الدانوب على قوارب. ثم انتقلوا من فارنا إلى اصطنبول على متن باخرة (سفينة بخارية)، أبحرت بهم عبر البحر الأسود واستغرقت الرحلة 81.5 ساعة. وفي عام 1889 صارت الرحلة بكاملها بالقطار ومدتها 67.5 ساعة. وقد تولت شركة ناجلميكرز تجهيز القطار بعربات نوم ومطاعم وصالونات وصالات للتدخين وغرف استقبال للنساء، مفروشة بالسجاد الشرقي وستائر المخمل وأرضيات من خشب الماهوني الثمين، ومقاعد وثيرة منجدة بالجلد الإسباني الناعم، إضافة إلى مطبخ رائع حوى كل ما يلزم لخدمة الركاب المترفين. ولم يكن لهذا القطار مثيل في العالم في فخامته ووسائل الراحة فيه. .
ظل قطار الشرق السريع لسنوات يجتذب النخبة من علية المجتمع الأوربي، وفيهم الأسر المالكة والدبلوماسيون وأصحاب المال. كما أنعشت فخامته وسحر الشرق قرائح الكتاب والشعراء والفنانين والسينمائيين، ومن بينهم گراهام گرين وآگاثا كريستي اللذان أسهما برواياتهما في ذيوع شهرة القطار عالمياً.
لم يستعد قطار الشرق السريع مكانته المرموقة بعد الحرب العالمية الثانية، وتوقف نهائياً عن العمل عام 1977 بعد عقود من الزمن 
أما ربط القطار بالشرق الأوسط فكان مشرع تحمس له قيصر ألمانيا فيلهيلم الثاني والسلطان عبد الحميد الثاني وتم الاتفاق خلال زيارة الأمبراطور لمدينة اسطنبول في 18 تشرين الأول عام 1889 وبدء العمل بمد سكة حديد بداية من 1903 تربط اسطنبول ببغداد وتسهل التنقل داخل الامبراطورية العثمانية لكن عملية البناء استغرقت 37 عاما تغيرت خلالها الخارطة الجغرافية والسياسية (انهيار السلطنة واحتلال أوربا لمنطقة الشرق الأوسط) بالإضافة الى التمويل وجغرافية جبال طوروس الصعبة
وونذكر هنا أن رواية أجاثا كريستي “جريمة في قطار الشرق السريع” التي استلهمت فكرتها أثناء رحلتها في القطار نفسه عام 1928حيث سافرت الى الشرق الأوسط على متن قطار الشرق السريع من مدينة كالية في فرنسا قاطعه القارة الأوربية نحو الشرق وصولاً إلى محطة اسطنبول ومن اسطنبول استقلت قطار طوروس إلى الحدود السورية واستقرت في حلب في فندق بارون لتبدأ كتابة الرواية وخيوط الجريمة التي بدأت من رصيف محطة حلب (يرجى مراجعة الموضوع في ملف فندق بارون ضمن الصفحة لمعرفة تفاصيل اكثر) ثم سافرت إلى العراق بالشاحنة حيث تعرفت هناك على زوجها الثاني عالم الآثار والمنقب المشهور مالوان 
ويقال أن الرواية نفسها بالإضافة الى رواية غراهام غرين أعطت شهرة للقطار عند الأوربيين الصورة لإعلان يحمل توقيع الفنان الفرنسي جوزيف دولا نيزيير Joseph de la Nézière 1873-1944 : طول الإعلان 108 سنتمتر، العرض 74 سم. ودون عليه لقطار الشرق السريع – سيمبلون وقد حمل صورة لمدخل قلعة حلب ودون على البرشور اسم محطات القطار ( بريطانيا العظمى – فرنسا-سوسيرا-إيطاليا – صربيا – كرواتيا- سلوفينا – بلغاريا – رومانيا – اليونان – تركيا – سوريا )
شكلت حلب مفترق طرق للمسافرين نحو الشرق وصولا الى الموصل وبغداد والبصرة أو نحو الجنوب الى دمشق بيروت القدس وحيفا. والقاهرة.

من أرشيف متحف حلب الفوتغرافي 

حلب إحدى محطات قطار الشرق السريع سيمبلون 1927م

 أحداث التاريخ السوري بحسب الأيام


 أحداث التاريخ السوري بحسب السنوات


 
 
 
سورية 1900 سورية 1901 سورية 1902 سورية 1903 سورية 1904
سورية 1905 سورية 1906 سورية 1907 سورية 1908 سورية 1909
سورية 1910 سورية 1911 سورية 1912 سورية 1913 سورية 1914
سورية 1915 سورية 1916 سورية 1917 سورية 1918 سورية 1919
سورية 1920 سورية 1921 سورية 1922 سورية 1923 سورية 1924
سورية 1925 سورية 1926 سورية 1927 سورية 1928 سورية 1929
سورية 1930 سورية 1931 سورية 1932 سورية 1933 سورية 1934
سورية 1935 سورية 1936 سورية 1937 سورية 1938 سورية 1939
سورية 1940 سورية 1941 سورية 1942 سورية 1943 سورية 1944
سورية 1945 سورية 1946 سورية 1947 سورية 1948 سورية 1949
سورية 1950 سورية 1951 سورية 1952 سورية 1953 سورية 1954
سورية 1955 سورية 1956 سورية 1957 سورية 1958 سورية 1959
سورية 1960 سورية 1961 سورية 1962 سورية 1963 سورية 1964
سورية 1965 سورية 1966 سورية 1967 سورية 1968 سورية 1969
سورية 1970 سورية 1971 سورية 1972 سورية 1973 سورية 1974
سورية 1975 سورية 1976 سورية 1977 سورية 1978 سورية 1979
سورية 1980 سورية 1981 سورية 1982 سورية 1983 سورية 1984
سورية 1985 سورية 1986 سورية 1987 سورية 1988 سورية 1989
سورية 1990 سورية 1991 سورية 1992 سورية 1993 سورية 1994
سورية 1995 سورية 1996 سورية 1997 سورية 1998 سورية 1999
سورية2000

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
error: محتوى محمي