وثائق سوريا

رسالة رئيس ديوان ملك سورية فيصل إلى اللورد البريطاني كرزن

 
 
 

رسالة رئيس ديوان ملك سورية فيصل إلى اللورد كرزن

رسالة رئيس ديوان ملك سورية فيصل إلى اللورد كرزن- بواسطة الكولونيل ايسون
    عندما عقد الاتفاق الفرنسي الإنكليزي الذي وقعه لويد جورج وكليمنصو والقاضي بتطبيق اتفاقية سايكس بيكو التي طرحت نفسها مجدداً بعد انسحاب الولايات المتحدة الأميركية من الساحة الدولية بعد مؤتمر السلم في باريس نتيجة رفض الكونغرس الأميركي ذو الأغلبية الجمهورية على مشروع الرئيس ولسن الديمقراطي المتضمن انتداب الولايات المتحدة الأميركية على سورية. انعقد المؤتمر السوري العام وأعلن عدة مقررات أهمها إعلان استقلال سورية وتتويج الأمير فيصل ملكاً على سورية في صباح الثامن من آذار عام 1920م. وبعد تتويجه ملكاً طلب الملك فيصل من رئيس الديوان بإرسال هذه الرسالة إلى اللورد كرزن البريطاني ،هذا نصها: 

يا حضرة الكولونيل!
   أتشرف بأن أرجوكم أن تتكرموا بإرسال البرقية الآتية إلى فخامة اللورد كرزن، وهي البرقية التي أمرني جلالة مولاي الملك فيصل الأول المعظم بإرسالها إليكم:
    ( جواباً على برقيتكم المؤرخة في 9 آذار سنة 1920، أتشرف بأن الفت نظر فخامتكم إلى أن المؤتمر السوري الذي اجتمع في السابع من هذا الشهر، هو نفس المؤتمر الذي عقد اجتماعات عديدة على مرأى ومسمع من السلطة البريطانية التي كانت في يدها قيادة سورية في ذلك الحين.
    وقد اجتمع هذا المؤتمر لابداء للجنة الأميركية التي جاءت لأخذ آراء الأهالي، وفقاً لقرار الصلح، وطال اجتماعه بعد ذلك ثلاثة أشهر. وفي نهاية السنة الماضية عقد اجتماعاً آخر، وبحث في مسائل داخلية متنوعة، ولم تقابل اجتماعاته الأخيرة بأدنى احتجاج من السلطات البريطانية أو الفرنسوية. وهو مؤلف من هيئة نظامية، أعضاؤها مندبون منتخبون انتخاباً قانونياً، فبعقده اجتماعه الأخير الذي أعلن فيه استقلال البلاد والمناداة بي ملكاً عليها، لا يمكن أن يعتبر أنه تصرف خلافاً لآراء الحكومتين الإنكليزية والفرنسوية ما دام بيانه مؤسساً على ما لهاتين الحكومتين وسواهما من الحلفاء من التصريحات والوعود. يضاف إلى ذلك أن المؤتمر قد وضع أمامه- بالوسيلة التي اتخذها- تسكين الشعب والمحافظة على البلاد من الأفكار المريبة، التي بدأت بالانتشار في الشرق. وأعلن بأوضح أسلوب إخلاصه لدول الحلفاء وعلى الأخص للحكومتين (إنكلترا وفرنسا) فالشعب وأنا في أوله قد أظهر لبلادكم تعلقه المخلص يوم كان للريب مجال، وحارب في صفوفكم. وكان له السرور أنه في الظفر الذي تم في الشرق لا يمكن أن يتصرف اليوم خلافاً لمصالح بريطانيا العظمى وحلفائها. بل بعكس ذلك يدافع دفاع المتحمس عن هذه المصالح، ويكون مستعداً على الدوام لوضع كل موارده في خدمة الحلفاء. وقد أظهرت الحرب الأخيرة برهاناً ساطعاً على نياتنا. ولكن يجب أن لا يذهب عن البال أنه أثر الوعود التي قطعت لنا، أخذت على عاتقي إدخال الشعب العربي في الحرب العالمية، وتعرضت لمسؤولية عظيمة تجاه الشعب، فهذا الشعب يطلب مني الآن إنجاز الوعود التي وعدته بها، مما يضطرني أن أرجوكم إيجاد حالة تمكنني من إنجاز الوعد).
    وإن لي مزيد الأمل في هذه الظروف وإنكم تبلغوني- جواباً على هذه البرقية- الاعتراف مبدئياً باستقلال سورية التام ووحدتها، الأمر الذي يسمح لي بالذهاب إلى أوربا، لأقدم الشكر لحكومة جلالة ملك بريطانيا على ذلك، ولتنوير المجلس الأعلى على موقف سورية الحقيقي.
وتفضوا يا حضرة الكولونيل بقبول فائق احترامي.
دمشق في آذار 1920م.                                        رئيس ديوان الملك فيصل
                                                                      عوني عبد الهادي
المصدر:
يوم ميسلون- صفحات من تاريخ العرب الحديث، ساطع الحصري، منشورات وزارة الثقافة، دمشق 2004.


 

رسالة رئيس ديوان ملك سورية فيصل إلى اللورد البريطاني كرزن

للإطلاع على تسلسل أحداث التاريخ السوري المعاصر  بحسب الأيام

رسالة رئيس ديوان ملك سورية فيصل إلى اللورد البريطاني كرزن

انظر أيضاً – أحداث التاريخ السوري بحسب السنوات

سورية 1900 سورية 1901 سورية 1902 سورية 1903 سورية 1904
سورية 1905 سورية 1906 سورية 1907 سورية 1908 سورية 1909
سورية 1910 سورية 1911 سورية 1912 سورية 1913 سورية 1914
سورية 1915 سورية 1916 سورية 1917 سورية 1918 سورية 1919
سورية 1920 سورية 1921 سورية 1922 سورية 1923 سورية 1924
سورية 1925 سورية 1926 سورية 1927 سورية 1928 سورية 1929
سورية 1930 سورية 1931 سورية 1932 سورية 1933 سورية 1934
سورية 1935 سورية 1936 سورية 1937 سورية 1938 سورية 1939
سورية 1940 سورية 1941 سورية 1942 سورية 1943 سورية 1944
سورية 1945 سورية 1946 سورية 1947 سورية 1948 سورية 1949
سورية 1950 سورية 1951 سورية 1952 سورية 1953 سورية 1954
سورية 1955 سورية 1956 سورية 1957 سورية 1958 سورية 1959
سورية 1960 سورية 1961 سورية 1962 سورية 1963 سورية 1964
سورية 1965 سورية 1966 سورية 1967 سورية 1968 سورية 1969
سورية 1970 سورية 1971 سورية 1972 سورية 1973 سورية 1974
سورية 1975 سورية 1976 سورية 1977 سورية 1978 سورية 1979
سورية 1980 سورية 1981 سورية 1982 سورية 1983 سورية 1984
سورية 1985 سورية 1986 سورية 1987 سورية 1988 سورية 1989
سورية 1990 سورية 1991 سورية 1992 سورية 1993 سورية 1994
سورية 1995 سورية 1996 سورية 1997 سورية 1998 سورية 1999
سورية2000
 أحداث التاريخ السوري بحسب الأيام


 أحداث التاريخ السوري بحسب السنوات


 
 
 
سورية 1900 سورية 1901 سورية 1902 سورية 1903 سورية 1904
سورية 1905 سورية 1906 سورية 1907 سورية 1908 سورية 1909
سورية 1910 سورية 1911 سورية 1912 سورية 1913 سورية 1914
سورية 1915 سورية 1916 سورية 1917 سورية 1918 سورية 1919
سورية 1920 سورية 1921 سورية 1922 سورية 1923 سورية 1924
سورية 1925 سورية 1926 سورية 1927 سورية 1928 سورية 1929
سورية 1930 سورية 1931 سورية 1932 سورية 1933 سورية 1934
سورية 1935 سورية 1936 سورية 1937 سورية 1938 سورية 1939
سورية 1940 سورية 1941 سورية 1942 سورية 1943 سورية 1944
سورية 1945 سورية 1946 سورية 1947 سورية 1948 سورية 1949
سورية 1950 سورية 1951 سورية 1952 سورية 1953 سورية 1954
سورية 1955 سورية 1956 سورية 1957 سورية 1958 سورية 1959
سورية 1960 سورية 1961 سورية 1962 سورية 1963 سورية 1964
سورية 1965 سورية 1966 سورية 1967 سورية 1968 سورية 1969
سورية 1970 سورية 1971 سورية 1972 سورية 1973 سورية 1974
سورية 1975 سورية 1976 سورية 1977 سورية 1978 سورية 1979
سورية 1980 سورية 1981 سورية 1982 سورية 1983 سورية 1984
سورية 1985 سورية 1986 سورية 1987 سورية 1988 سورية 1989
سورية 1990 سورية 1991 سورية 1992 سورية 1993 سورية 1994
سورية 1995 سورية 1996 سورية 1997 سورية 1998 سورية 1999
سورية2000

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
error: محتوى محمي